Tuesday, 24 May 2022 09:12 GMT

الإمارات - اسطورة ليفربول: محمد صلاح سيكون مجنوناً لو رحل عن الريدز'

(MENAFN- Al-Bayan)

صرح أسطورة ليفربول، جيمي كاراغر، بأنه سيكون من الجنون أن يتخلى ليفربول عن نجمه المصري محمد صلاح، وكذلك رحيل اللاعب عن الفريق، في ظل الجدل الحالي حول تمديد العقد بينهما.

وقال جيمي كاراغر إن محمد صلاح لاعب مميز للغاية ويمكن أن يكون هدفا للعديد من الأندية حول العالم في ظل ما قدمه لليفربول مؤخرا، ولكن أيضا مع انتهاء عقده، سيكون من الصعب على العديد من الأندية دفع الكثير من المال في لاعب يبلغ من العمر 32 عاما.

وينتهي عقد محمد صلاح مع ليفربول في يونيو 2023، عندما سيبلغ 'الفرعون' المصري من العمر 32 عاما.

وقال كاراغر في تصريحات أبرزها موقع 'ليفربول إيكو' البريطاني: 'أعتقد أن ليفربول أثبت خطأ الكثير من الناس بشأن قوة الفريق في يناير الماضي دون ماني، ومحمد صلاح'.

وأضاف: 'تعاقدوا أيضا في ذلك الشهر مع مهاجم آخر (دياز)، لذا تم تعزيز هجوم الفريق، وأعتقد أن ليفربول أقوى بكثير مما يعتقده الناس'.

وتابع: 'تجديد عقد صلاح؟ يمكنك قول إن كل الفرق ترغب في الحصول على مو، لكن من سيدفع للاعب ما أو يتعاقد مع لاعب ما يبلغ 32 عاما، ويمنحه عقدا ضخما، لا سيما أن أمامهم كيليان مبابي، وإيرلينغ هالاند، هناك جيل قادم من اللاعبين الشباب'.

واختتم: 'أعتقد أنه من الجنون أن يتخلى ليفربول عن صلاح ويتركه يرحل، لكنني أعتقد أيضا أن من الجنون أن يترك صلاح ليفربول لأنني أرى هذا النادي ويورغن كلوب بمثابة فرصة رائعة له'

يذكر أن محمد صلاح البالغ من العمر 29 عاما، رفض منذ فترة تمديد عقده مع النادي الإنجليزي في ظل عدم استجابة مسؤولي ليفربول لمطالبه المالية، إذ يطالب المصري بالحصول على ضعف راتبه الأسبوعي على الأقل، الذي يبلغ الآن 200 ألف جنيه إسترليني، وذلك وفقا لتقارير صحفية.

تابعوا البيان الرياضي عبر غوغل نيوز

MENAFN03032022000110011019ID1103792607


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.