Friday, 20 May 2022 10:11 GMT

الإمارات - الرياضة وبناء عالم أفضل'

(MENAFN- Al-Bayan)

يمثل «إكسبو 2020 دبي» فرصة فريدة لإلهام تحرّك عالمي من أجل التنمية على نطاق العالم بضمان مستقبل أفضل للبشرية، حيث تم تطوير جميع مناحي الحياة ومنها في الرياضة، بتسخيرها لأغراض التنمية المستدامة، حيث كشفت فعاليات هذا الحدث العالمي عن برنامج رياضي حافل، شهد مشاركة لألمع نجوم الرياضة العالمية شاركوا خبرتهم مع الجيل الجديد والزوار وقدموا نصائحهم للجمهور بشأن كيفية الحفاظ على جسم وعقل صحيين، وتشجيعهم على المثابرة للتفوق، كما تم تنظيم تظاهرات رياضية كبرى في الجري والدراجات وكرة القدم لاستغلال القدرة الفريدة للرياضة على الجمع بين الأفراد والمجتمعات والدول.

وكرّس أمس اليوم الرياضي الوطني الذي شهد مشاركة كل فئات المجتمع تحت شعار «الإمارات تجمعنا»، القوة الإيجابية الهائلة التي تتسم بها الرياضة، حيث دعم أهداف «إكسبو»، الرامية إلى ترك بصمة دائمة في درب التقدم البشري، وبناء مستقبل أفضل، وغرس قيم التغيير الإيجابي. حيث تم الاعتراف بالمساهمة المتعاظمة التي تضطلع بها الرياضة في تحقيق التنمية والسلام بالنظر إلى دورها في تشجيع التسامح والاحترام.

وقد أدركت العديد من الدول والمنظمات اليوم الدور المهم الذي يمكن أن تلعبه الرياضة في بناء عالم أفضل للجميع وإدراج الرياضة والنشاط البدني والصحة النفسية في خطط التعافي من الجائحة، وفي قلب استراتيجياتها للتنمية المستدامة، إذ لم يغب الأثر المهم للرياضة عن أجندة الأمم المتحدةُ لسنة 2030، حيث وصفتها بأنها عامل تمكين في التنمية، واعترفت بمساهمتها الكبيرة في تعزيز التسامح والسلام.

ولا شك أن الرياضة استعادت دورها الرئيسي ليس فقط في حياة الأفراد، ولكن أيضاً في تنمية الاقتصاد وتحقيق التقدم في أي بلد، فهي يمكن أن تكون محركاً حاسماً لتحسين جودة الحياة، حيث إنها لا تؤثر على اللياقة البدنية تأثيراً مباشراً فحسب، بل تغرس أيضاً لدى الجميع خيارات أساليب حياة صحية.

MENAFN02032022000110011019ID1103791016


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.