Monday, 16 May 2022 02:38 GMT

الاردن - العراق.. استهداف مطار بغداد بـ6 صواريخ وطائرة مسيرة

(MENAFN- Alghad Newspaper)

أفاد مصدر أمني، اليوم الجمعة، باستهداف مطار بغداد الدولي بستة صواريخ. وقال المصدر، إن“ستة صواريخ استهدفت اليوم، مطار بغداد الدولي”.

ونقل الإعلام المحلي عن المصدر قوله إن“الصواريخ التي استهدفت مطار بغداد سقطت قرب المدرج والجانب المدني من المبنى”.

وأضافت أن أضرارا لحقت بطائرة ومنشأة جراء إطلاق صواريخ على مطار بغداد، مشيرة الى أن الطائرة كانت خارج الخدمة. وأضافت أن تفعيل نظام منع الصواريخ أسقط عددا منها في محيط المطار .

ونقلت“السومرية نيوز” عن مصادر أمنية قولها إن أضرارا لحقت بعدد من الطائرات المدنية في مطار بغداد

كما أفاد المصدر بتعرض قاعدة فيكتوريا الأميركية في مطار بغداد الدولي لهجوم بطائرة مسيرة.
وتابع المصدر قوله إن قاعدة فيكتوريا في مطار بغداد الدولي، تعرضت في الساعة الرابعة من فجر اليوم لهجوم بطائرة مسيرة، إلا أن نظام الدفاع سيرام (C-RAM) تمكن من إسقاطها قبل أن تبلغ هدفها”.

وأعلنت الخطوط الجوية العراقية عن تضرر بعض الطائرات الخارجة عن الخدمة جراء استهداف المطار بالصواريخ.وقالت الشركة في بيان إن رحلات المسافرين المباشرة مستمرة.

وهذا ثالث هجوم على القاعدة خلال الشهر الجاري، حيث تعرضت في الثالث من يناير لهجوم بطائرتين مسيرتين بالتزامن مع الذكرى الثانية لاستهداف نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، وقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

وبعد يومين من هذا الهجوم أي في الخامس من الشهر الجاري، تم استهداف القاعدة ذاتها بصواريخ الكاتيوشا.

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو بثته ميليشيات مدعومة من إيران في العراق، وهي تستعد لإطلاق طائرات مسيرة ضد قاعدة أميركية في مطار بغداد الدولي بتاريخ 5 يناير 2021.

وأظهرت لقطات مصورة، عناصر من مجموعة تطلق على نفسها“سرايا أبابيل”، تستهدف قاعدة فيكتوريا داخل السفارة الأميركية“بالدرون” كتب عليها“عمليات ثأر القادة.. قاسم سليماني”.

وكانت وسائل إعلام عراقية أفادت في وقت مبكر من فجر 5 يناير باستهداف مطار بغداد الدولي بـ4 صواريخ كاتيوشا، انطلقت من حي الجهاد المجاور للمطار.

وقالت وسائل الإعلام المحلية إن الصواريخ استهدفت قاعدة فيكتوريا التي تضم عسكريين أميركيين في مطار بغداد، حيث دوت صافرات الإنذار فيها، كما حلقت مروحيات في المنطقة الواقعة جنوب غربي العاصمة.

ولطالما توعدت إيران والميليشيات العراقية الموالية لها بالثأر لمقتل القياديين، مكتفية بإطلاق الصواريخ والمسيرات التي غالبا لا تحدث أضراراً جسيمة، وتسقط بمحيط قواعد عسكرية، تضم جنودا أميركيين تابعين للتحالف.العربية نت

MENAFN28012022000072011014ID1103605259


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.