Tuesday, 17 May 2022 12:10 GMT

سفيرة الإمارات بالأمم المتحدة: نبحث تطوير دفاعاتنا بعد هجمات الحوثيين'

(MENAFN- Al-Bayan)

أكدت السفير فوق العادة مفوض معالي لانا زكي نسيبة، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية، المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة، إن الإمارات قد تطور قدراتها الدفاعية بعد هجمات صاروخية شنتها ميليشيا الحوثي.

وقالت معالي سفيرة الإمارات لدى الأمم المتحدة لقناة سي.إن.إن الإخبارية التلفزيونية يوم الثلاثاء إن الاستخبارات الإماراتية أوضحت أن الهجومين انطلقا من اليمن وإنه ثمة حاجة لوقف تدفقات الأسلحة والأموال غير المشروعة إلى ميليشيا الحوثي.

وأكدت نسيبة أن مناقشات أمنية تجري مع واشنطن، مضيفة 'قدرتنا على اعتراض هذه الهجمات من الطراز العالمي. ومن الممكن دائما أن تتم عمليات التطوير والتحسين والتعاون الإضافي في الاستخبارات وأعتقد أن هذه هي المجالات التي ندرسها مع شركائنا' الأمريكيين.

وأضافت أن الإمارات التي حثت واشنطن على إعادة التوصيف الإرهابي لجماعة الحوثي تناقش أيضا مع شركائها زيادة الضغط على الحوثيين لتنشيط جهود السلام المتعثرة التي تقودها الأمم المتحدة.

وتابعت 'وهذا يعني إدراجهم من جديد في قوائم العقوبات ... وربما إدراج شخصيات إضافية ويعني توقف التدفق غير المشروع للسلاح والتمويل إليهم'.

وقالت نسيبة إن الحوثيين لن ينجحوا في النيل من مكانة الإمارات كملاذ آمن، مضيفة أن الإمارات ستواصل مساعيها الدبلوماسية الرامية إلى التهدئة وفي الوقت نفسه تحتفظ بالحق في الدفاع عن نفسها 'دفاعيا وهجوميا'.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

MENAFN26012022000110011019ID1103595914


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.