Wednesday, 18 May 2022 06:12 GMT

جائحة كوفيد-19 تحفز على زيادة الاستثمار في التقنيات النسائية، وفقاً لخبراء معرض آراب هيلث 2022

(MENAFN- shamalcomms) دبي، الإمارات العربية المتحدة، 25 يناير 2022: تمت مناقشة نقص الاستثمار في التكنولوجيا النسائية، المعروفة باسم "فيمتيك"، والتأثير السلبي لجائحة كوفيد-19 على صحة المرأة في محادثات التحول للرعاية الصحية في معرض آراب هيلث 2022، وذلك بالتزامن مع توقع بحث جديد صادر عن شركة فروست آند سوليفان أنه بحلول عام 2030 سيتحول التركيز إلى توفير حل تكنولوجيا صحية شامل يدعم النساء طوال حياتهن.

وبالنظر إلى أن تفشي جائحة كوفيد-19 قد ساهمت بالتحفيز على التحول وتسريع الابتكار من خلال نظام الرعاية الصحية بأكمله، فقد أتيحت الفرصة للزوار في معرض آراب هيلث 2022، الذي يستمر من 24 إلى 27 يناير الجاري في مركز دبي التجاري العالمي، لسماع آخر وأحدث الأفكار والاكتشافات والتنبؤات المستقبلية من قبل الشركات ذات الرؤى التي تعمل على إحداث تغيير شامل على صحة المرأة في جميع أنحاء العالم.
ووفقًا لآخر الأبحاث التي قامت بها مؤسسة فروست آند سوليفان للأبحاث والاستشارات، والتي تم الكشف عنها خلال معرض آراب هيلث 2022، فإن جائحة كوفيد-19 قد تسببت بتعميق الفجوات الموجودة مسبقًا بين الجنسين، ويكشف عن نقاط الضعف في مجتمعاتنا ويزيد من فجوات التمويل الحرجة، وعلى سبيل المثال، في عام 2020 خسرت النساء 64 مليون وظيفة محققة بذلك أرباحاً بقيمة 800 مليار دولار أمريكي، ويقدر أنه يمكن أن يكون هناك 7 ملايين حالة حمل غير مقصود تؤدي إلى وفيات الأمهات، وبالإضافة إلى ذلك، فلا تزال هناك العديد من التحديات الأخرى التي لم يتم حلها أو معالجتها بعد، بما في ذلك الصحة العقلية غير المراقبة، ونقص الرعاية لكبار السن، والصحة العقلية للأطفال، والتحديات في مكان العمل على سبيل المثال.

وبهذه المناسبة خاطبت رينيتا داس، نائب الرئيس الأول والشريك لدى مؤسسة فروست آند سوليفان الجمهور في محادثات تحول الرعاية الصحية: "مع توقع وصول عدد النساء في العالم إلى 4.2 مليار في عام 2030 ، لا يزال هناك نقص واضح في الاستثمار في تكنولوجيا صحة المرأة، حيث تتلقى النساء فقط 5.8٪ (أو 1.7 مليار دولار) من 29 مليار دولار مستثمرة في الصحة الرقمية في عام 2021، ولا تزال هناك العديد من العوائق والتحديات التي تحول دون تحقيق الإمكانات الكاملة للاستثمار في تكنولوجيا صحة المرأة ، بما في ذلك عدم وجود النساء في رأس المال الاستثماري والمسرعات، وتطبيقات تكنولوجيا الصحة الأنثوية التي أسسها الرجال".

كما تتوقع مؤسسة فروست آند سوليفان أن يبلغ معدل نمو سن اليأس ورعاية كبار السن أكثر من 19٪ بحلول عام 2030 في سوق حلول تكنولوجيا صحة المرأة العالمي، بينما ستستمر حلول الخصوبة في الاحتفاظ بحصة الأسد من الإيرادات (936.1 مليون دولار) عند نسبة 13.2٪ ثابتة.

وأضافت داس قائلة: "سيكون مستقبل قطاع الصحة والعافية حسب الجنس لكلٍ من النساء والرجال، لذا فإننا نحتاج إلى التوقف عن النظر إلى الرعاية الصحية كمنتج ويجب أن يتغير تعريفنا للرعاية الصحية، فالصحة هي أكثر من مجرد ابتعادنا عن الإصابة بالأمراض، بل إنها تتعلق ببناء جزء من الوقاية والتنبؤ من النظام، والذي سيكون جزءًا لا يتجزأ من نجاح مجتمعاتنا على المدى الطويل، وتسخير الشركات ومقدمي الخدمات الطبية والحكومات والمنظمات غير الربحية للعمل سوياً بشكل وثيق".

من الجلسات الأخرى البارزة في محادثات التحول في الرعاية الصحية جلسة مناقشة بعنوان "كيف يعيد الذكاء الاصطناعي تشكيل الرعاية الصحية"، تقدمها الدكتورة تمارا سنبل، المدير الطبي للمعلوماتية السريرية لدى مركز جونز هوبكنز أرامكو للرعاية الصحية في الظهران، المملكة العربية السعودية، وجلسة أخرى بعنوان "قيادة الطب من خلال الصحة الرقمية"، يقدمها برادلي كيلوج ، مدير الخدمات الاستشارية لدى هيوستن ميثوديست لخدمات الرعاية الصحية العالمية في دبي، الإمارات العربية المتحدة، وجلسة بعنوان "سليط الضوء على البيانات الصحية" يقدمها جيمي آيرلاند، رئيس قسم الرعاية الصحية في شركة أمازون ويب سيرفيسز، الإمارات العربية المتحدة.

سيستمع الحضور غداً تبعاً لجدول أعمال الحدث إلى رؤى حول قيمة تبادل المعلومات الصحية، وما هو مستقبل الصحة الرقمية ورحلة التحول في جراحة تقويم العظام.

وبهذه المناسبة، قالت سولين سينجر، مديرة مجموعة إنفورما ماركتس: " يسر آراب هيلث أن يلتقي أصحاب الرؤى الصناعية ورواد التكنولوجيا لاستكشاف كيفية تطور التقنيات الصحية بوتيرة غير مسبوقة بالتزامن مع تسليط الجائحة الضوء على أهمية قابلية التشغيل البيني في مجال الرعاية الصحية وضرورة قيام مقدمي خدمات الرعاية الصحية بوضع الأسس الرقمية الصحيحة لتقديم تحسينات ملموسة في رعاية المرضى".

يعد آراب هيلث الذي يقام كحدث مشترك مع معرض ومؤتمر ميدلاب الشرق الأوسط، أكبر معرض ومؤتمر للرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث يستقطب هذا الحدث المتخصصين في الرعاية الصحية العالميين ويتميز بمجموعة من المحاضرات العلمية وإحاطات الصناعة وعروض المنتجات وفرص التواصل.

MENAFN25012022005162011693ID1103590458


shamalcomms

إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.