Saturday, 28 May 2022 08:42 GMT

ازدياد ثروة أغنى 10 أفراد في العالم في الجائحة العالمية

(MENAFN) أفادت مؤسسة أوكسفام الغير ربحية والخيرية في المملكة المتحدة في تقرير نشرته يوم الاثنين الموافق 17 يناير ان أكثر 10 رجال أثرياء في العالم ازدادت مكاسبهم منذ انطلاق الجائحة في عام 2020.

وحسبما احتوى التقرير الذي نشر اليوم بعنوان "عدم المساواة تقتل" قبل بدء ترتيبات مؤتمر ديفوس الاقتصادي، وضحت "أوكسفام" انه من المتنبأ ان ما يزيد عن 160 مليون فرد أصبحو جزءا من شريحة الفقر الكبيرة.

وركز التقرير على ان التمييز الجنسي والعرقي وعدم المساواة في المجال الاقتصادي بالاضافة الى التمييز القائم أصلا في البلدان "تمزق عالمنا".
وقال المسؤولون عن التقرير "إن هذا ليس وليد الصدفة، ولكنه بالاختيار: العنف الاقتصادي يرتكب عند اتخاذ خيارات سياسة هيكلية من أجل الأشخاص الأكثر غنى ونفوذا. وهذا يتسبب في ضرر مباشر لنا جميعا وفي ضرر كبير للفئات الأشد فقرا، والنساء والفتيات والجماعات العرقية".

وأضافت المديرة التنفيذية لأوكسفام الدولية جابرييلا بوشرز، "إن الأمر لم يكن أبدا بمثل هذه الأهمية للبدء في تصحيح الأخطاء الفادحة الناتجة عن عدم المساواة الفجة وذلك باستعادة القوة والثراء الفاحش من النخب من خلال الضرائب- بما يجعل الأموال تعود لتدخل في الاقتصاد الحقيقي ومن أجل انقاذ الأرواح".

MENAFN17012022000045013270ID1103549437


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.