Tuesday, 25 January 2022 01:41 GMT

مصر - تويتر يغلق حساب خامنئى بعد نشره مقطعا يحاكى اغتيال دونالد ترامب

(MENAFN- Youm7) أغلق موقع 'تويتر' حساب المرشد الإيرانى خامنئى، بعد نشره مقطع فيديو يحاكيى اغتيال الرئيس الأمريكى السابق دونالد ترامب بطائرة مسيرة وروبوت.



وقالت شبكة 'فوكس بيزنس' الأمريكية إن منصة التواصل الاجتماعى أغلقت، اليوم السبت، بشكل دائم حسابا مرتبطًا بالمرشد الأعلى لإيران.



وأضافت الشبكة الأمريكية: 'الحساب المرتبط بموقع آية الله علي خامنئي على الويب تحت اسم المستخدم KhamenieSite يؤدي إلى صفحة تقول 'تم تعليق الحساب' بعد أن ورد أنه نشر مقطع فيديو متحرك يظهر الرئيس السابق ترامب مستهدفًا من قبل روبوت وطائرة دون طيار أثناء لعب الغولف في فلوريدا'.



من جانبه، نقل كيان شريف، مراسل هيئة الإذاعة البريطانية 'بي بي سي' عن متحدث باسم تويتر قوله إن الموقع حظر بشكل دائم حساب خامنئ لانتهاكه سياسته.



وأضاف: 'يأتي الحظر بعد أن قام الحساب بالتغريد برسوم متحركة تستهدف ترامب لقتله سليماني'.



ويبدأ الفيديو، بعنوان 'الانتقام أمر لا مفر منه' بلقطة لما يفترض أن يكون 'منزل ترامب في بالم بيتش بولاية فلوريدا'.



وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن الفيديو القصير جاء انتقاما لمقتل قاسم سليماني في يناير 2020.



ويظهر الفيديو علم أمريكي يرفرف بمهب الريح في ملعب للجولف، حيث يقف ترامب مرتديًا قبعة حمراء 'MAGA' وأربعة رجال آخرين، ثم يظهر الفيديو روبوت عبارة عن سيارة صغيرة يتم التحكم فيها عن بعد وهو يخترق منتجع ترامب Mar Lagoبعد تعطيل كاميرات المراقبة من قبل شخص يجلس في مكتب وراء عدد من الشاشات.



ثم تظهر لقطات جوية من طائرة مسيرة وهي تقترب من منتجع بينما يقوم الروبوت بالتصويب على ترامب في ملعب الجولف.



وبعد ذلك يخترق مشغل الطائرة المسيرة هواتف ترامب وشخص آخر، وتظهر رسالة مفادها: 'قاتل سليماني والشخص الذي أصدر الأمر سيدفع الثمن'.



ينتهي الأمر عندما تحلّق الطائرة المسيرة مباشرة فوق دونالد ترامب بينما يقرأ الرسالة المشؤومة على هاتفه.



ويتم بعد ذلك قطع الشاشة إلى اللون الأسود مع ظهور رسالة باللغتين الإنجليزية والفارسية: 'الانتقام محدد'.












MENAFN15012022000132011024ID1103544275


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية