Monday, 17 January 2022 05:42 GMT

مصر - مفوضية اللاجئين: العنف المسلح يشرد 2.5 مليون إنسان فى الساحل الأفريقى

(MENAFN- Youm7)

قالت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن عدد النازحين جراء الصراع المسلح في منطقة الساحل الأفريقي وصل إلى أكثر من مليونين ونصف المليون إنسان، داعية إلى اتخاذ إجراءات“جريئة” لإنهاء الصراع، وتوفير 307 ملايين دولار لصالح هؤلاء النازحين وفقا لموقع صحرا نيوز الموريتانى.

وأعلنت المفوضية أن تصاعد الهجمات المسلحة في منطقة الساحل خلال عام 2021 المنصرم، أسفر عن نزوح نصف مليون شخص من ديارهم وقراهم، فيما تضاعف عدد النازحين عشر مرات منذ 2013، أي منذ بداية الصراع المسلح في المنطقة.

وتحدثت المفوضية عن تنفيذ أكثر من 800 هجوم دموي خلال العام الماضي، وذلك وفقاً لتقديرات الشركاء، وهو ما قالت إنه أدى إلى نزوح حوالي 450 ألف شخص داخل بلدانهم، وإجبار 36 ألفًا آخرين على الفرار نحو دول مجاورة.

وأوضحت المنظمة الأممية أنه في بوركينا فاسو وحدها، ارتفع العدد الإجمالي للنازحين داخلياً إلى أكثر من 1.5 مليون بحلول نهاية عام 2021، ويشكل النازحون داخلياً في بوركينا فاسو ما نسبته ستة من كل عشرة نازحين في منطقة الساحل.

وفي النيجر، تقول المنظمة إن عدد النازحين داخلياً ارتفع في منطقتي تيلابيري وتاهوا بنسبة 53 بالمائة خلال الأشهر الاثني عشر الماضية، وفي مالي المجاورة نزح أكثر من 400 ألف شخص داخل البلاد – بزيادة قدرها 30 بالمائة عن العام السابق.

وأشارت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إلى أن المجتمعات المضيفة“واصلت إظهار مرونتها وتضامنها من خلال الترحيب بالعائلات النازحة، على الرغم من مواردها الشحيحة”.


MENAFN15012022000132011024ID1103544237


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.