Sunday, 16 January 2022 10:24 GMT

الاردن - توضيح من الزراعة بشأن نفوق أغنام في المفرق

(MENAFN- Al Wakeel News)

الوكيل الإخباري - أصدرت وزارة الزراعة توضيحا حول نفوق عدد من الأغنام في محافظة المفرق.

اضافة اعلان


ووفق بيان صدر اليوم السبت، جاء فيه: تابعت وزارة الزراعة بعض الأرقام والمعلومات المغلوطة والتي تتحدث عن نفوق ما يصل إلى 200 رأس من الأغنام علما بأن ملكية المزارع الذي حصل عنده النفوق هي 97 رأس فقط.


وأشار البيان إلى وجود متابعة مستمرة من قبل كوادر مديرية زراعة المفرق للحالة البيطرية لأغنام المزارع ذاته وإرشاده منذ بداية الأسبوع إلى فصل المواليد الرضيعة عن الأمهات، إلا أن المزارع لم يلتزم بذلك مما أدى إلى نفوق 22 رأسا من المواليد، إضافة إلى نفوق 11 رأسا سابقا.


وقامت كوادر مديرية الزراعة بأخذ عينات من الأغنام النافقة وإرسالها إلى المختبرات لمعرفة أسباب النفوق وقد قامت بإغلاق سوق الحلال في المفرق وذلك بالتعاون مع الجهات المختصه ولحين ظهور نتائج الفحوصات والتي جاءت حتى الآن بما لا يدل أبدا على وجود حمى قلاعية.


وأكدت الوزارة أن كافة اللقاحات متوفرة في أغلب محافظات المملكة وهناك لقاحات لما يصل إلى 200 ألف جرعة في المفرق الذي يبلغ فيها عدد رؤوس الأغنام 800 ألف رأس والوزارة حريصة على متابعة الوضع البيطري في كافة المحافظات وعلى التواصل مع مربي الأغنام ولم تسجل نفوقات أو إبلاغات عن إصابات مرضية في مديريات الزراعة.


واستغربت الوزارة تناول المعلومات دون تحري الدقة ودون انتظار النتائج المخبرية للفحوصات، مشددة على أن مثل هذا التداول قد يشكل ضررا على تصدير الأغنام وسمعة المنتج المحلي خاصة إذا كانت واردة من شخص واحد.


وأهابت الوزارة بضرورة تحري الدقة في نقل المعلومات التي تخص القطاع الزراعي وذلك لحساسية الأمر وانعكاسه على الصادرات وسمعة المنتج المحلي الذي يعتبر الأفضل والأكثر جودة في المنطقة.


كما أكدت الوزارة أنها في صدد إعلان نتائج الفحوصات وبكل شفافية خاصة أن هناك بروتوكولات للتعامل مع الأمراض الحجرية إن وجدت ولديها الجاهزية من كوادر وآليات للتعامل معها وحصرها بالوقت المناسب.

MENAFN15012022000208011052ID1103543931


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.