Wednesday, 26 January 2022 05:12 GMT

الاردن - دراسة: الحشيش يساعد على الوقاية من كورونا

(MENAFN- Khaberni)

خبرني - اكتشف باحثون في جامعة ولاية أوريجون بالولايات المتحدة أن مركبات القنب لديها القدرة على منع فيروس كورونا من دخول الخلايا البشرية كما يمكن أن توقف الفيروس في مساره، وفق ما أفادت الدراسة التي نشرت في مجلة «Natural Products».

وتم التعرف على المركبين الشائعين في القنب، حمض الكانابيغروليك (CBGA) وحمض القنب (CBDA)، أثناء الفحص الكيميائي وظهر أنهما لهما القدرة على الوقاية من فيروس كورونا، ووجد الباحثون أنهما يرتبطان بالبروتين الشائك للفيروس التاجي وبدوره منعه من الارتباط بالغشاء الخارجي للخلايا البشرية.

وقال الطبيب ريتشارد فان بريمان، الباحث في مركز ابتكار القنب العالمي التابع لولاية أوريجون، وكلية الصيدلة ومعهد لينوس بولينج والذي قاد الدراسة: «يمكن تناول هذه المركبات عن طريق الفم ولها تاريخ طويل من الاستخدام الآمن مع البشر». وقال في بيان «لديهم القدرة على منع وكذلك علاج العدوى بفيروس السارس- CoV-2»، وفق ما ذكر موقع بلومبيرج.

من جانبه قال الدكتور ناثان نيومان، الطبيب الرئيسي في سانتا مونيكا للعناية العاجلة، لـ موقع فوكس: «تُظهر الدراسة التي أجريت خارج ولاية أوريجون أن هناك عددًا قليلًا من المركبات الموجودة في الحشيش التي يمكن أن ترتبط ببروتين سبايك للفيروس التاجي الذي يسبب COVID-19، وعند تناوله، هناك احتمال أنه يمكنه منع هذا البروتين المرتفع من الارتباط بالمواقع الموجودة في مضيف بشري».

أشار نيومان إلى الكيفية التي تُظهر بها الدراسة أنه يجب تناول القنب في صورة صالحة للأكل. وقال «لا يمكن تسخين هذه البروتينات. بمعنى آخر، تدخينها أو تسخينها من خلال مبخر، قلم vape. سيعطل هذه المركبات».

ومع ذلك، يرى العالم أن مركبات القنب هذه تُستخدم في النهاية إلى جانب اللقاحات لخلق «بيئة أكثر تحديا بكثير» لـ «كوفيد». ويتمثل أحد الانتقادات الرئيسية للمحصول الحالي من اللقاحات في أنها تستخدم البروتين الشائك الأصلي للفيروس كمضاد، ما يعني أنه عندما تظهر المتغيرات مع طفرات بروتينية جديدة، فمن المرجح أن تتجنب الحماية التي يوفرها اللقاح.

MENAFN15012022000151011027ID1103542785


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.