Monday, 17 January 2022 05:21 GMT

البحرين - حكم «تاريخي» في ألمانيا في قضية جرائم منسوبة إلى النظام السوري

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej)

كوبلنس‭ (‬ألمانيا‭) - (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭): ‬أصدر‭ ‬القضاء‭ ‬الألماني‭ ‬أمس‭ ‬الخميس‭ ‬حكما‭ ‬بالسجن‭ ‬مدى‭ ‬الحياة‭ ‬على‭ ‬ضابط‭ ‬سابق‭ ‬في‭ ‬المخابرات‭ ‬السورية‭ ‬لإدانته‭ ‬بارتكاب‭ ‬جرائم‭ ‬ضدّ‭ ‬الإنسانية،‭ ‬في‭ ‬قرار‭ ‬وصف‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬تاريخي‮»‬‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬أول‭ ‬قضية‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬مرتبطة‭ ‬بفظائع‭ ‬منسوبة‭ ‬إلى‭ ‬نظام‭ ‬الرئيس‭ ‬بشار‭ ‬الأسد‭. ‬

وقضت‭ ‬المحكمة‭ ‬العليا‭ ‬الإقليمية‭ ‬في‭ ‬كوبلنس‭ (‬غرب‭ ‬ألمانيا‭) ‬بأن‭ ‬السوري‭ ‬أنور‭ ‬رسلان‭ (‬58‭ ‬عاما‭) ‬مسؤول‭ ‬عن‭ ‬مقتل‭ ‬معتقلين‭ ‬وتعذيب‭ ‬آلاف‭ ‬الآخرين‭ ‬في‭ ‬معتقل‭ ‬سرّي‭ ‬للنظام‭ ‬في‭ ‬دمشق‭ ‬وذلك‭ ‬بين‭ ‬2011‭ ‬و2012‭. ‬وهو‭ ‬ثاني‭ ‬حكم‭ ‬يصدره‭ ‬القضاء‭ ‬الألماني‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المحاكمة‭ ‬بعد‭ ‬إدانة‭ ‬ضابط‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬المخابرات‭ ‬السورية‭ ‬أدنى‭ ‬رتبة‭ ‬في‭ ‬فبراير‭ ‬2021‭. ‬

وقد‭ ‬أقرّ‭ ‬القضاة‭ ‬بذنب‭ ‬رسلان‭ ‬في‭ ‬مقتل‭ ‬27‭ ‬شخصا‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المركز‭ ‬الذي‭ ‬أشير‭ ‬إليه‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬تابع‭ ‬لقسم‭ ‬التحقيقات‭-‬الفرع‭ ‬251‭ ‬ومعروف‭ ‬باسم‭ ‬‮«‬أمن‭ ‬الدولة‭ - ‬فرع‭ ‬الخطيب‮»‬‭ ‬في‭ ‬دمشق‭. ‬

وبعد‭ ‬مرور‭ ‬حوالي‭ ‬11‭ ‬عاما‭ ‬على‭ ‬اندلاع‭ ‬الانتفاضة‭ ‬في‭ ‬سوريا،‭ ‬كانت‭ ‬هذه‭ ‬المحاكمة‭ ‬الأولى‭ ‬التي‭ ‬تنظر‭ ‬في‭ ‬جرائم‭ ‬منسوبة‭ ‬إلى‭ ‬النظام‭ ‬السوري‭ ‬وثقها‭ ‬ناشطون‭ ‬سوريون‭ ‬ومنظمات‭ ‬غير‭ ‬حكومية‭ ‬عدة‭ ‬مرات‭. ‬

في‭ ‬عام‭ ‬2016‭. ‬اتّهمت‭ ‬لجنة‭ ‬تحقيق‭ ‬تابعة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬النظام‭ ‬السوري‭ ‬بـ«إبادة‮»‬‭ ‬المعتقلين‭. ‬

والتزم‭ ‬أنور‭ ‬رسلان‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يرأس‭ ‬شعبة‭ ‬التحقيقات‭ ‬في‭ ‬الفرع‭ ‬251‭ ‬من‭ ‬جهاز‭ ‬أمن‭ ‬الدولة‭ ‬الواسع‭ ‬الانتشار‭ ‬الصمت‭ ‬طوال‭ ‬جلسات‭ ‬هذه‭ ‬المحاكمة‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬في‭ ‬23‭ ‬أبريل‭ ‬2020‭. ‬

واستمع‭ ‬صباح‭ ‬أمس‭ ‬الخميس‭ ‬إلى‭ ‬حكم‭ ‬المحكمة‭ ‬الذي‭ ‬تُرجم‭ ‬ترجمة‭ ‬فورية‭ ‬إلى‭ ‬العربية،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يبدو‭ ‬عليه‭ ‬الانفعال،‭ ‬وفق‭ ‬مراسلة‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭. ‬

وفي‭ ‬الواقع،‭ ‬فإن‭ ‬أنور‭ ‬رسلان‭ ‬لم‭ ‬يحاول‭ ‬إخفاء‭ ‬ماضيه‭ ‬عندما‭ ‬لجأ‭ ‬إلى‭ ‬ألمانيا‭ ‬مع‭ ‬عائلته‭ ‬سنة‭ ‬2014‭. ‬لا‭ ‬بل‭ ‬إنّه‭ ‬طلب‭ ‬بنفسه‭ ‬من‭ ‬الشرطة‭ ‬في‭ ‬برلين‭ ‬أن‭ ‬تحميه‭ ‬في‭ ‬فبراير‭ ‬2015‭ ‬وأخبرها‭ ‬بأنّه‭ ‬كان‭ ‬ضابطا‭ ‬في‭ ‬المخابرات‭ ‬السورية‭. ‬وافتضح‭ ‬أمر‭ ‬هذا‭ ‬الضابط‭ ‬السابق‭ ‬حين‭ ‬تعرّف‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬شوارع‭ ‬العاصمة‭ ‬الألمانية‭ ‬مواطن‭ ‬سوري‭ ‬آخر‭ ‬هو‭ ‬أنور‭ ‬البنّي،‭ ‬المحامي‭ ‬والمعارض‭ ‬الذي‭ ‬يقوم‭ ‬الآن‭ ‬بمطاردة‭ ‬المتعاونين‭ ‬السابقين‭ ‬مع‭ ‬النظام‭ ‬اللاجئين‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭. ‬

وأشادت‭ ‬منظمة‭ ‬‮«‬هيومن‭ ‬رايتس‭ ‬ووتش‮»‬‭ ‬بهذا‭ ‬الحكم،‭ ‬واصفة‭ ‬إيّاه‭ ‬بـ«التاريخي‮»‬‭. ‬وقال‭ ‬مديرها‭ ‬التنفيذي‭ ‬كينيث‭ ‬روث‭ ‬خلال‭ ‬إحاطة‭ ‬صحفية‭ ‬في‭ ‬جنيف‭ ‬‮«‬إنه‭ ‬تاريخي‭ ‬بالفعل‮»‬‭. ‬من‭ ‬جهته‭ ‬قال‭ ‬ماركوس‭ ‬بيكو‭ ‬مسؤول‭ ‬منظمة‭ ‬العفو‭ ‬الدولية‭ ‬في‭ ‬ألمانيا‭ ‬إن‭ ‬المحكمة‭ ‬‮«‬ثبتت‭ ‬بشكل‭ ‬واضح‭ ‬ورسمي‭ ‬ظروف‭ ‬الاعتقال‭ ‬غير‭ ‬الإنسانية‭ ‬وأعمال‭ ‬التعذيب‭ ‬المنهجية‭ ‬والعنف‭ ‬الجنسي‭ ‬والقتل‭ ‬في‭ ‬سوريا‮»‬‭. ‬

وفي‭ ‬الجزء‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المحاكمة‭ ‬التي‭ ‬حظيت‭ ‬باهتمام‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الجالية‭ ‬السورية‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬المنفى،‭ ‬قضت‭ ‬المحكمة‭ ‬العليا‭ ‬الإقليمية‭ ‬في‭ ‬كوبلنس‭ ‬بسجن‭ ‬إياد‭ ‬الغريب،‭ ‬العضو‭ ‬السابق‭ ‬في‭ ‬جهاز‭ ‬المخابرات،‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬ونصف‭ ‬سنة‭ ‬إثر‭ ‬إدانته‭ ‬بتهمة‭ ‬اعتقال‭ ‬متظاهرين‭ ‬في‭ ‬2011‭ ‬ونقلهم‭ ‬إلى‭ ‬سجن‭ ‬فرع‭ ‬الخطيب‭ ‬حيث‭ ‬تعرّضوا‭ ‬للتعذيب‭. ‬

ولمحاكمة‭ ‬هؤلاء‭ ‬السوريين،‭ ‬تطبّق‭ ‬ألمانيا‭ ‬المبدأ‭ ‬القانوني‭ ‬للولاية‭ ‬القضائية‭ ‬العالمية‭ ‬الذي‭ ‬يسمح‭ ‬لقضائها‭ ‬بمحاكمة‭ ‬مرتكبي‭ ‬الجرائم‭ ‬الخطرة،‭ ‬بغضّ‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬جنسيتهم‭ ‬أو‭ ‬مكان‭ ‬ارتكاب‭ ‬الجرائم‭. ‬

حضر‭ ‬حوالي‭ ‬12‭ ‬من‭ ‬الضحايا‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬جلسة‭ ‬النطق‭ ‬بالحكم‭. ‬وتجمعت‭ ‬عائلات‭ ‬سورية‭ ‬صباحا‭ ‬أمام‭ ‬المحكمة‭ ‬وحمل‭ ‬الحاضرون‭ ‬لافتات‭ ‬كتب‭ ‬عليها‭ ‬‮«‬أين‭ ‬هم؟‮»‬‭ ‬في‭ ‬إشارة‭ ‬إلى‭ ‬أشقائهم‭ ‬وشقيقاتهم‭ ‬الذين‭ ‬فقدوا‭ ‬في‭ ‬مراكز‭ ‬الاعتقال‭ ‬السورية‭. ‬وقد‭ ‬أقرّت‭ ‬المحكمة‭ ‬في‭ ‬قرارها‭ ‬بـ«هجوم‭ ‬موسّع‭ ‬وممنهج‭ ‬ضدّ‭ ‬المدنيين‮»‬‭ ‬يشنّه‭ ‬نظام‭ ‬الأسد‭ ‬على‭ ‬السوريين‭ ‬منذ‭ ‬أن‭ ‬نزلوا‭ ‬إلى‭ ‬الشارع‭ ‬مطالبين‭ ‬بالديمقراطية‭ ‬في‭ ‬مارس‭ ‬2011‭. ‬ومنذ‭ ‬بدء‭ ‬المحاكمة،‭ ‬مثل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬80‭ ‬شاهدا‭ ‬أمام‭ ‬القضاء،‭ ‬من‭ ‬بينهم‭ ‬12‭ ‬منشقا‭ ‬وعدّة‭ ‬رجال‭ ‬ونساء‭ ‬أتوا‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬مختلفة‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬للإدلاء‭ ‬بشهاداتهم‭ ‬بشأن‭ ‬الفظائع‭ ‬التي‭ ‬تعرّضوا‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬فرع‭ ‬الخطيب‭. ‬وفي‭ ‬سابقة‭ ‬من‭ ‬نوعها،‭ ‬عُرضت‭ ‬أمام‭ ‬المحكمة‭ ‬صور‭ ‬من‭ ‬‮«‬ملّف‭ ‬قيصر‮»‬،‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬لم‭ ‬يسبق‭ ‬حدوثه‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬محاكمة‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭. ‬وقيصر‭ ‬هو‭ ‬الاسم‭ ‬الذي‭ ‬أُطلق‭ ‬على‭ ‬مصور‭ ‬سابق‭ ‬في‭ ‬الشرطة‭ ‬العسكرية‭ ‬السورية‭ ‬هرب‭ ‬من‭ ‬بلاده‭ ‬وبحوزته‭ ‬50‭ ‬ألف‭ ‬صورة‭ ‬وثّقت‭ ‬6786‭ ‬معتقلا‭ ‬سوريا‭ ‬وقد‭ ‬قتلوا‭ ‬بطرق‭ ‬وحشية‭ ‬بعدما‭ ‬تضوّروا‭ ‬جوعا‭ ‬وتعرّضوا‭ ‬لشتّى‭ ‬صنوف‭ ‬التعذيب‭. ‬وقدّم‭ ‬أحد‭ ‬السوريين‭ ‬شهادة‭ ‬عن‭ ‬المقابر‭ ‬الجماعية‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تُطمر‭ ‬فيها‭ ‬جثث‭ ‬المعتقلين‭. ‬

وقد‭ ‬أودى‭ ‬النزاع‭ ‬في‭ ‬سوريا‭ ‬بحياة‭ ‬نحو‭ ‬500‭ ‬ألف‭ ‬شخص‭ ‬ودفع‭ ‬6‭.‬6‭ ‬ملايين‭ ‬سوري‭ ‬إلى‭ ‬المنفى‭ ‬في‭ ‬الخارج‭.‬

MENAFN15012022000055011008ID1103542640


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.