Thursday, 02 December 2021 08:59 GMT

توقعات بنتائج باهرة من تطبيق نموذج دبي لتطوير غرف التجارة

(MENAFN- Al-Bayan) أشادت غرف التجارة العالمية التي شاركت في لجنة التقييم الأولية لنظام تحول غرف التجارة، الذي ابتكرته وطورته وأطلقته غرفة دبي خلال فعاليات المؤتمر الثاني عشر لغرف التجارة العالمية، بالنظام باعتباره أداة لمستقبل غرف التجارة، متوقعة نتائج باهرة لتطبيق نموذج دبي على مستوى عالمي على صعيد عمل غرف التجارة مع استكمال تطبيق النظام كنموذج مثالي واستثنائي يستشرف العمل المستقبلي لغرف التجارة، ويوفر إطاراً متكاملاً لدورها في دعم القطاع الخاص.

وقال تود ليتس، الرئيس التنفيذي لمجلس تجارة برامبتون في اونتاريو بكندا، إن تجربة نظام تحول غرف التجارة كان تجربة استثنائية، حيث مكن مؤسسته من خدمة عملائها بشكل أفضل والتعرف على احتياجاتهم في ظل الوضع الطبيعي الجديد الذي يغير العالم، معتبراً أن النظام هو خارطة عمل لفهم المستقبل والتكيف معه.

ووصف ليتس غرفة دبي بالرائدة في مجالها، داعياً إياها إلى تأسيس معهد عالمي لغرف المستقبل يتزامن مع احتفال دولة الإمارات بعام الخمسين، يكون قاعدة مثالية للتعاون والشراكات والحوارات بين غرف التجارة العالمية للخمسين عاماً المقبلة.

وبدوره قال فوتير فان جولك، من اتحاد غرف التجارة البلجيكية، إن نظام تحول غرف التجارة يتيح لغرف التجارة الاستماع أكثر إلى عملائها، وتوحيد جهودها، لأن تطوير خدمات جديدة أصبح جهداً مشتركاً، معتبراً أن النظام الذي طورته غرفة دبي يمتلك كافة المقومات لجمع غرف التجارة مع أعضائها ومجتمعاتها ومستقبلها، لافتاً إلى أن غرفة دبي تلعب دوراً أساسياً في تعزيز هذا التبادل في الخبرات بين مجتمع غرف التجارة.

وقال نيكولاس أوريبي، رئيس غرفة تجارة بوجوتا الكولومبية، إن الغرفة شهدت منذ تطبيق النظام تطوراً ملحوظاً في عملياتها مما انعكس لصالح عملائها واحتياجاتهم، معتبراً أن اعتماد التقنيات الحديثة الرقمية رفع من كفاءة وفعالية إدارات الغرفة وتنفيذ المشاريع، مشيراً إلى أن النظام يعتبر أداة استراتيجية تصب في صالح غرف التجارة المستقبلية.

وأشار أوريبي إلى أهمية قيام غرفة دبي بتطوير أدوات عملية للتواصل والتفاعل، الأمر الذي سيسمح لغرف التجارة العالمية بالتعلم ومشاركة خبراتها والاستفادة من خبرات الغرف الأخرى التي طبقت النظام، وعززت تحولها الرقمي.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

MENAFN25112021000110011019ID1103252589


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.