Monday, 03 October 2022 11:20 GMT

جمعية تحالف المياه( Water Alliance ) أول منظمة غير حكومية في شبه الجزيرة العربية تتعاون مع معهد ستوكهولم الدولي للمياه

(MENAFN- Definition Agency) - أعلنت اليوم جمعية تحالف المياه(Water Alliance ) المؤسسة المحلية الغير الهادفة للربح الوحيدة المسجلة في دبي، والتي تركّز على تعريف الأفراد بقيمة المياه، عن عقد شراكة استراتيجية مع معهد ستوكهولم الدولي للمياه.

تنصّ الشراكة على تعيين جمعية تحالف المياه(Water Alliance ) المنظم الوطني الـ40 لجائزة ستوكهولم جونيور للمياه، التي تُقام كل عام لطلاب المدارس الثانوية في جميع أنحاء العالم. و قد أطلق معهد ستوكهولم الدولي للمياه جائزة ستوكهولم جونيور للمياه في عام 1997 استكمالاً لجائزة ستوكهولم للمياه، وهي أرقى جائزة في العالم تمنح لطالب في المدرسة الثانوية عن مشروع يُعنى بالمياه.

وتمثّل الدورة الثانية من مبادرة "جدد عالمنا"(Re-New Challenge ) ، تحدي ابتكار حلول لازمة المياه المخصص للطلاب والذي تنظمه جمعية تحالف المياه، منصةً تجمع الطلاب المتفوقين من جميع أنحاء الإمارات لعرض حلولهم المبتكرة والفوز بالتحدي على المستوى الوطني، لتمثيل الإمارات في المرحلة النهائية الدولية من جائزة ستوكهولم جونيور للمياه التي تستضيفها السويد.

ويهدف التحدي إلى تشجيع الطلاب ممن تتراوح أعمارهم بين 8-18 عاماً على ابتكار حلول تسهم في معالجة أزمة المياه العالمية، بما يسهم بصورة إيجابية في الجهود المعنية بالبيئة والمجتمعات في جميع أنحاء العالم. وتدعو الجمعية طلاب المدارس الابتدائية والثانوية على تقديم منتج أو حلّ أو خدمة مبتكرة تتناول أي جانب من جوانب أزمة المياه العالمية، بدءاً من الوصول للمياه وتلوثها إلى توفرها.

تبدأ عملية التسجيل في 15 نوفمبر وتستمر حتى 31 يناير 2021. ويحظى الطلاب المشاركون بدعم من شركاء جمعية تحالف المياه، حيث يمكنهم حضور سلسلة من الندوات الإلكترونية التوعوية الملهمة، كما يُشرف قادة القطاع على توجيه الطلاب المتأهلين للتصفيات النهائية لمساعدتهم على تقديم أفضل المشاريع النهائية إلى لجنة التحكيم الوطنية.

ومن المقرر أن يتم الكشف عن أسماء الفائزين بتحدي "جدد عالمنا " من جميع الفئات العمرية في جناح الولايات المتحدة الأمريكية في إكسبو 2020 يوم الثلاثاء 22 مارس 2022 خلال حفل توزيع جوائز تحضره مجموعة من الشركات المحلية والدولية الرائدة.

وتعمل الجمعية، من خلال توفير منبر دولي للطلاب المحليين لطرح أفكارهم، على تعزيز منصتها لتشجيع الشباب على عقد اللقاءات ومشاركة الأفكار والقيم المتعلقة بالحفاظ على الموارد المائية المحلية والعالمية.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قالت سيسيليا بريدي، نائبة مدير جمعية تحالف المياه في الإمارات: "يسعدنا أن نتعاون مع معهد ستوكهولم الدولي للمياه، المؤسسة العالمية المرموقة، لإتاحة الفرصة أمام طلاب الإمارات للمشاركة في جائزة ستوكهولم جونيور للمياه. ويأتي هذا التعاون في إطار سعي الجمعية لتعزيز أثر مبادرة جدد عالمنا في عامها الثاني، بعد النجاح الكبير الذي حققته في الدورة الأولى. ويتمثل هدفنا في المساعدة على تنشئة جيل من المبتكرين الشباب الذين يهتمون بالموارد الطبيعية في العالم، ويشعرون بالمسؤولية تجاه حمايتها وممارسة العادات المستدامة للحفاظ عليها، وهو التزام نعبّر عنه من خلال توفير منصة تجمع الأفراد من ذوي الأفكار المتشابهة لمشاركة الحلول بشأن طرق تحسين إدارة مواردنا المائية الثمينة".

ويتم تسليم جائزة ستوكهولم جونيور للمياه إلى الفائزين بإشراف منظمين وطنيين مستقلين بدعمٍ من معهد ستوكهولم الدولي للمياه. وتشهد المسابقة سنوياً مشاركة عشرات الآلاف من الطلاب من جميع أنحاء العالم، ممن حققوا الفوز في المسابقات الوطنية، حيث تُقام النهائيات على المستوى الدولي في ستوكهولم في أغسطس، ويحصل الفائز على جائزة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي وكأس تقدمها صاحبة السمو الملكي وولية عهد السويد الأميرة فيكتوريا، راعية الجائزة.

ومن جهتها، قالت آنيا أندريتش، المديرة الأولى، جائزة ستوكهولم جونيور للمياه، معهد ستوكهولم الدولي للمياه: "يسرنا أن نرحّب بجمعية تحالف المياه بوصفها الشريك الأول والوحيد في شبه الجزيرة العربية، حيث تساهم علاقات التعاون هذه في توسيع حضورنا العالمي وتشجيع مزيد من الدول على المشاركة. ونظراً لمكانة الإمارات كمركز ثقافي وفكري متميز، فإننا نتطلع للترحيب بالفائز في تحدي جدد في فعاليتنا القادمة".




MENAFN23112021004673010572ID1103234950


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية