Friday, 22 October 2021 12:48 GMT

الصناعة والثروة المعدنية تنفّذ 800 زيارة ميدانية على المنشآت الصناعية خلال أغسطس الماضي

(MENAFN- Saudi Press Agency) الرياض 08 ربيع الأول 1443 هـ الموافق 14 أكتوبر 2021 م واس
نفّذت وزارة الصناعة والثروة المعدنية ممثلة في إدارة المتابعة والرقابة الصناعية، 800 زيارة ميدانية على المنشآت الصناعية في المملكة خلال شهر أغسطس الماضي، للتأكّد من التزامها بمعايير الجودة والاشتراطات اللازمة.
وأوضحت الوزارة، أن الزيارات الميدانية التي نفّذتها على مصانع منطقة الرياض بلغت 278 زيارة، و212 زيارة في مصانع منطقة مكة المكرمة، فيما نفّذت 211 زيارة على مصانع المنطقة الشرقية، و 38 زيارة على مصانع منطقة المدينة المنورة، و 26 لمصانع منطقة القصيم، إضافة إلى 15 زيارة على مصانع منطقة عسير، و12 زيارة في منطقة تبوك، كما نفّذت الوزارة 4 زيارات ميدانية في منطقة جازان، و 3 زيارات في منطقة حائل، وزيارة واحدة لمصانع منطقة الحدود الشمالية.
وأشارت وزارة الصناعة والثروة المعدنية إلى أن فرقها الرقابية ستواصل تنفيذ زياراتها الميدانية للتأكد من تطبيق المنشآت الصناعية للمعايير والاشتراطات اللازمة، ومتابعة التزام المصانع الوطنية بتوفير منتجات ذات جودة عالية، ومطابقة للمعايير والمواصفات المعتمدة.
وتستهدف زيارات الوزارة للمصانع، التأكد من التزامها بإجراءات الأمن والسلامة، حيث يشترط على أي منشأة صناعية الحصول على رخصة سلامة صادرة من الدفاع المدني، وتوفيرها وسائل السلامة تبعاً لطبيعة النشاط وخطورته، إضافة إلى التأكد من توفر مخارج الطوارئ، ونظام للإطفاء، وتخزين المواد الخام والمنتجات بطريقة آمنة.
وتؤكد هذه الزيارات، حرص الوزارة على دعم الصناعات المحلية في جميع القطاعات، ومتابعة جودة المنتج المحلي، وتعزيز التعاون مع شركاء الوزارة من المصانع الوطنية في عكس صورة إيجابية عن جودة هذه المنتجات، وقدرتها على المنافسة، وما وصلت له هذه المنتجات من جودة، إضافة إلى توفير احتياج السوق وتعزيز المعروض فيه.

MENAFN14102021000078011016ID1102973313


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.