Thursday, 21 October 2021 11:13 GMT

تعاون سعودي مصري في مجال قطاع الإسكان

(MENAFN- Al Watan) وقعت وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان اليوم، البرنامج التنفيذي للتعاون المشترك، مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية في جمهورية مصر العربية، وكذلك برنامج تعاون في مجال الإسكان التعاوني.
ومثل الوزارة في توقيع برنامج التعاون التنفيذي المشترك، بين وزارتي الإسكان في البلدين، نائب وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان، المهندس عبد الله بن محمد البدير، ونائب وزير الإسكان المصري للمشروعات القومية المهندس خالد عباس. ومثل الوزارة في توقيع البرنامج التعاوني في مجال الإسكان التعاوني، الأمير سعود بن طلال بن بدر بن عبدالعزيز، وكيل الوزارة لتجربة العميل وخدمة العملاء، المشرف العام على الإدارة العامة للشراكات المؤسسية والتعاون الدولي، وعن الجانب المصري رئيس الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، الدكتور حسام الدين مصطفى رزق.
ورحب نائب وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان، المهندس عبد الله بن محمد البدير، في بداية اللقاء بالاتفاقيات التي وقعت اليوم، مؤكدًا أن هذا التعاون سيكون نموذجاً ناجحاً يُحتذى به، للتعاون بين الدول العربية، في مجال التنمية العمرانية.
من جانبه أكد الأمير سعود بن طلال بن بدر أن الاتفاقيات تضع برنامجاً مفصلاً لتبادل التجارب والخبرات، بما يعزز مجالات التعاون في قطاع الإسكان التعاوني بين البلدين، ويخدم أهداف تعزيز التعاون المشترك. بدوره نوه وزير الإسكان المصري الدكتور عاصم الجزار، بأن التعاون بين الدولة المصرية والمملكة العربية السعودية مفتوح في كل المجالات، وخاصة في مجال التنمية العمرانية، تنفيذاً لتوجيهات القيادية السياسية في البلدين، ونظراً لمتانة ورسوخ العلاقات التاريخية بين البلدين. من جهته ثمن سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية، أسامة بن أحمد نقلي، النهضة الكبيرة التي تشهدها المملكة ومصر الآن، لا سيما في مجال التعمير والإسكان، مشيرا إلى أن لكلا البلدين تجارب ناجحة في هذا المجال، ونتعاون للاستفادة من التجارب الناجحة لدى الطرفين.
وعد السفير نقلي، هذا التعاون في مجال الإسكان تعبيراً عن الإرادة القوية للقيادة السياسية الحكيمة في البلدين، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع و الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، ورغبتهما في تعميق العلاقات بين البلدين، وتوسيع مجالات التعاون في مختلف المجالات. وعقب الانتهاء من مراسم التوقيع، جرى تبادل الدروع والهدايا التذكارية بين وفدي البلدين.

MENAFN14102021000089011017ID1102972645


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.