Tuesday, 19 October 2021 04:43 GMT

مستشار جلالة الملك للشؤون الدبلوماسية ينقل تهاني ملك البلاد المفدى إلى خادم الحرمين ‏الشريفين وسمو ولي عهده بمناسبة اليوم الوطني الحادي والتسعين ‏للمملكة العربية السعودية

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej) جاء ذلك خلال زيارة الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة اليوم إلى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود سفير المملكة العربية السعودية الشقيقة لدى مملكة البحرين لتقديم التهاني بهذه المناسبة الغالية.
وعبر الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة عن اعتزازه بالمستوى المتميز والخصوصية الشديدة التي تتسم بها العلاقات الأخوية بين المملكتين الشقيقتين والتي بناها وأرسى دعائمها الصلبة واسسها المتينة الآباء والأجداد، و تمضي باستمرار وبخطوات واثقة ومبادرات استراتيجية متقدمة نحو مجالات أرحب بما يحقق المزيد من الخير والنفع لشعبي البلدين.
وأشاد مستشار جلالة الملك للشؤون الدبلوماسية بما يربط بين قيادتي البلدين من علاقات أخوية تاريخية راسخة كانت وستظل على الدوام محل العناية والرعاية الكبيرة من لدن قيادتي البلدين، كما ستبقى محل اعتزاز وفخر عميقين من قبل الشعبين الشقيقين، مما يجعلها نموذجًا رائدًا للعلاقات التاريخية والأخوية الوثيقة بين الأشقاء على كافة المستويات.
وأكد الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة أن ما حققته المملكة العربية السعودية الشقيقة من إنجازات تنموية وحضارية هائلة وفي شتى المجالات وما تنجزه من مبادرات تنموية وبرامج تطويرية متنوعة وعصرية وما تتمتع به من مكانة رفيعة وثقلٍ سياسي وأمني واقتصادي على مختلف الأصعدة العربية والإسلامية والعالمية لهو موضع تقدير بالغ ومن أهم دعائم ترسيخ الأمن والاستقرار ودعم جهود تحقيق التنمية والرخاء لدول وشعوب المنطقة والعالم أجمع.
من جانبه ، اعرب صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود سفير المملكة العربية السعودية لدى المملكة عن خالص شكره لعاهل البلاد المفدى وامتنانه لهذه التهنئة بالعيد الوطني للمملكة العربية السعودية والتي تجسد مدى قوة ومتانة العلاقات الأخوية الوثيقة بين البلدين الشقيقين وحرصهما المشترك والمستمر لدفعها لآفاق أرحب في مختلف أوجه التعاون المشترك، متمنيا لمملكة البحرين كل الرقي والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لعاهل البلاد المفدى.

MENAFN23092021000055011008ID1102853083


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.