Tuesday, 19 October 2021 04:52 GMT

يختتم المنتدى العربي الخامس للمياه بتفوق كبير لتقديم حلاً فعالاً من حيث التكلفة لندرة المياه في العالم العربي

(MENAFN- Panasian1) : دبي، الإمارات العربية المتحدة، 23 سبتمبر 2021
يحتوي الغلاف الجوي على كمية كافية من الماء في الهواء والتي، إذا تم إنتاجها على نطاق واسع، يمكن أن توفر ما يكفي من الماء للبشرية، وتقليل استخدام الطاقة، وتوسيع الغطاء النباتي، والحفاظ 8+على البيئة وتقليل البصمة الكربونية، شاهد الزوار والمندوبون في المنتدى العربي الخامس للمياه الذي عقد في فندق جراند حياة في دبي، الإمارات العربية المتحدة، عرضًا حيًا لعملية استخراج المياه من الهواء وكذلك إتاحة الفرصة لتذوق المياه.
وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، في الوقت الحالي لا يستطيع 783 مليون شخص في جميع أنحاء العالم الحصول على المياه النظيفة -أي ما يعادل واحدًا من كل 10 أشخاص على مستوى العالم. ومع تغير المناخ، سيزداد هذا الرقم بشكل كبير. في غضون عقد من الآن، يُعتقد أن 50 في المائة من سكان العالم سيعيشون في مناطق لا تتوفر فيها مياه الشرب النظيفة والعذبة والصالحة للشرب.
شكر أ. د./محمود أبو زيد. رئيس المجلس العربي للمياه، حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، وخاصة وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة على استضافتها وشركة جريت مايندز لإدارة الفعاليات، على تنظيم المنتدى العربي الخامس للمياه على مدى ثلاثة أيام بنجاح.
وتابع قائلاً: "إنه أفضل منتدى عربي للمياه شاهدته وأفضل حدث تم إدارته، بما في ذلك حلقات النقاش بالإضافة إلى المعرض الذي يتم فيه عرض أحدث التقنيات والابتكارات، وخاصة تكنولوجيا تحويل الهواء إلى مياه التي يمكن أن تحل مشكلة ندرة المياه في العالم العربي.
أنا متأكد من أن المسؤولين الحكوميين في الدول العربية المشاركة في هذا الحدث سوف يحيطون علما بالحلول المبتكرة ويطبقونها في بلدانهم. وسيستفيد العالم العربي من المداولات والحلول المبتكرة التي طرحت في هذا الإصدار. يُعد المنتدى العربي للمياه حدثًا بارزًا من حيث التنظيم الشامل وأنا سعيد للغاية بالنتيجة الإجمالية. فهو أنجح منتدى عربي للمياه من جميع الجوانب، لا سيما في تقديم حلول مبتكرة لمسألة ندرة المياه ".
تأتي تكنولوجيا تحويل الهواء إلى ماء في الوقت المناسب لحماية الحياة على الكوكب -من خلال تقديم حل بديل وفعال من حيث التكلفة لندرة المياه. يحتوي الغلاف الجوي على كمية من المياه تزيد بمقدار ستة أضعاف عن تدفق المياه في جميع الأنهار حول العالم -مما يمكن أن يوفر حلاً فعالاً من حيث التكلفة لندرة المياه المتزايدة.
أشارت خمس شركات عرضت تكنولوجيا تحويل الهواء إلى ماء وآلات إنتاج المياه في المنتدى العربي للمياه، الي أن التكنولوجيا لديها القوة والقدرة على توفير ما يكفي من مياه الشرب النظيفة لتلبية احتياجات 7.5 مليار شخص في العالم –على نحو مستدام.
قال روهين بيري، الرئيس التنفيذي لـبيوند ووتر: "يزخر الغلاف الجوي بمخزون مياه يفوق ما يجري في جميع أنهار العالم مجتمعة بستة أضعاف، ولذا سعينا للمساعدة على مواجهة تحديات شُح المياه ومشاكل الأمن المائي العالمية من خلال الاستفادة من الغلاف الجوي، والذي يُعد أضخم مصدر غير مستغل للمياه في العالم. وكُلنا ثقة بأنّ مساعينا ستُسهم بتحقيق التنمية المستدامة وستضمن حصول المجتمعات على مياه شرب آمنة ونظيفة إلى جانب مرافق الصرف الصحي.
وأضاف قائلًا" تضع الحكومات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا مسألة الأمن المائي على رأس أولوياتها إلى جانب مسائل الأمن الغذائي والنمو الصناعي، والتي تتطلب جميعاً معدلات عالية من استهلاك المياه، ولذا نجد أنفسنا في موقع متفرد يُتيح لنا إحداث تأثير حقيقي وملموس عن طريق حلولنا المرنة والشاملة والقابلة للتطوير والكفيلة بتغيير حياة مُختلف المجتمعات في المنطقة، وتحسين الظروف البيئية، فضلاً عن توفير فرص عمل جديدة في طيف واسع من القطاعات المتنوعة.
“ويُوفر حلّنا التكنولوجي الذي يعمل بالطاقة المتجددة مصدراً مائياً سلبي الكربون ويعود بالفائدة على مختلف المجتمعات والاقتصادات التي تحتاج للمياه بشكل ملحّ وفوري. ولذا تهدف بيوند ووتر إلى تغيير العالم من خلال مساعدة المجتمعات والاقتصادات والكوكب وإنقاذها ".
لذلك، اختتم المنتدى العربي الخامس للمياه بتفوق كبير حيث قدم حلاً يغير قواعد اللعبة لمشكلة خطيرة تهدد الحياة أمام أكثر من 600 مندوب ومسؤول وخبير في المياه وواضعي سياسات ووزراء حكوميين. من الدول العربية -الذين كانوا يبحثون عن حل فعال من حيث التكلفة لزيادة ندرة المياه في العالم العربي.
إن تكنولوجيا تحويل الهواء إلى ماء، التي خضعت للتجربة لأكثر من 20 عامًا، تم إتقانها الآن من خلال البحث والتطوير في أجزاء كثيرة من العالم من الهند إلى الولايات المتحدة. فتكلفة المياه المنتجة من الغلاف الجوي الآن لا تقل فقط عن المياه المحلاة أو المعبأة في زجاجات، فهي متاحة الآن للاستخدام المنزلي والمكتبي والاستخدام الصناعي.
قال نويل غرينواي، الشريك التنفيذي في شركة جريت مايندز لإدارة الفعاليات "إن إتاحة تكنولوجيا تحويل الهواء إلى ماء صالح للشرب على النطاق التجاري والصناعي للهواء يجعل من المنتدى العربي الخامس للمياه مؤتمرًا تاريخيًا ويسعدنا أن نشهد حدوث ذلك في دبي الآن مما يجعله حدثا تاريخيا ذا أهمية قصوى.
لقد قدم المنتدى العربي الخامس للمياه الإجابة التي كان يبحث عنها القادة والخبراء في العالم العربي -مما جعله الإصدار الأكثر تميزًا في تاريخه. إذا اتخذ صانعو السياسات المبادرات الصحيحة لتنفيذ هذه التكنولوجيا على المستوى القطري، فإنها ستغير مستقبلنا، وتضمن الأمن المائي، والغذائي، وتقلل استخدام الطاقة ما سيجعل الحياة على الأرض مستدامة.
أعاد أكثر من 600 مندوب ومشارك من 22 دولة عربية تأكيد التزامهم القوي بالأمن المائي من أجل السلام والتنمية المستدامة في العالم العربي في منتدى المياه العربي الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام.
أعرب العارضون والرعاة عن سعادتهم بالانكشاف وبما لمسوه من اهتمام في المنتدى العربي للمياه.
قال راهول ماثور، الرئيس التنفيذي للعمليات الدولية في ايرو ووتر، "هذه هي مشاركتنا الأولى في مثل هذا الحدث ونحن سعداء بما توصل اليه من نتائج. كان المنتدى العربي الخامس للمياه منظمًا بشكل جيد ونحن سعداء للغاية بالانكشاف والوعي الذي أنشأناه بشأن منتجاتنا وخدماتنا في هذا الحدث ".
ويعقد المؤتمر تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات، وبدعم من جامعة الدول العربية ووزارة الموارد المائية والري المصرية وبالتعاون مع الشركاء الوطنيين والإقليميين والدوليين، ويستضيف المؤتمر الذي يعقد كل ثلاث سنوات 25 وزيرًا ووكيل وزارة يمثلون 22 دولة عربية وكبار المسؤولين الحكوميين ورجال الأعمال ومؤسسات القطاعين العام والخاص حيث يناقش أكثر من 40 خبيرًا قلة المياه والتنمية المستدامة في كافة أنحاء المنطقة.
حضر المنتدى العربي الخامس للمياه الوزراء ووكلاء الوزارات وكبار المسؤولين قاد سعادة م. سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة كبار الشخصيات في الافتتاح الرسمي للمنتدى العربي الخامس للمياه الي جانب معالي د. محمد عبد العاطي وزير الري والموارد المائية المصري. ومعالي المهندس وائل بن ناصر المبارك وزير شؤون الكهرباء والماء في مملكة البحرين. ومعالي السيد/ لويك فوشون، رئيس مجلس المياه العالمي ومعالي السيدة/ سيرين مباي ثيام وزيرة المياه والصرف الصحي في السنغال والسيد/ محمود أبو زيد رئيس المجلس العربي للمياه ومعالي الدكتور/ أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية والسيد/ أحمد بن عبدالله الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه بسلطنة عمان والدكتور خالد الفاضل وزارة الكهرباء والماء بدولة الكويت والمهندس رائد أبو السعود وزارة المياه والري فى الأردن وعلي همام وزير الموارد المائية فى الجزائر وعزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة فى المغرب و سمير الطيب وزير الزراعة والموارد المائية والصيد البحري فى تونس من بين كبار المسؤولين الآخرين.
تحت شعار الأمن المائي العربي للحفاظ على السلام والتنمية المستدامة، يعالج المنتدى ثلاثة مجالات رئيسية هي: الأمن المائي العربي والتعاون عبر الحدود في مجال المياه المشتركة والمياه للحفاظ على التنمية المستدامة ويشمل المنتدى العديد من الموضوعات النقاشية والجلسات العلمية المختلفة بالإضافة إلى التعامل مع الوسائل والأدوات المتعلقة بكل محور.
هناك أكثر من 50 عارضًا يعرضون أحدث التقنيات والابتكارات في مجال المياه وتحلية المياه وكذلك إنتاج مياه الشرب النقية وشركات المرافق والبلديات والموردين في المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام بهدف نشر الوعي الذي بدأ أيضًا مع المؤتمر.
ستشمل نسخة 2021 من المنتدى العربي للمياه ثلاثة أيام من الندوات والخطابات الرئيسية وجلسات النقاش والجلسات الشاملة والجلسات العلمية ومعرض المياه العربي إلى جانب الكثير من الفرص للتواصل.
تم تنظيم المنتدى العربي الخامس للمياه والترويج له من قبل شركة جريت مايندز لإدارة الفعاليات، وهي شركة لإدارة الفعاليات متعددة الجوانب مقرها دبي وذات سمعة دولية، وقد نظمت العديد من المنتديات والمعارض الفريدة من نوعها والتي تسلط الضوء على القضايا التي تواجه مختلف القطاعات الاقتصادية في جميع أنحاء المنطقة العربية.

نبذة عن المنتدى العربي للمياه
تعتبر سلسلة منتديات المياه العربية التي تعقد كل ثلاث سنوات من أهم الأحداث المتعلقة بالمياه في المنطقة العربية. حيث يربط المنتدى أكثر من 800 من المتخصصين والمبتكرين وصناع القرار في قطاع المياه من 22 دولة عربية وشركاء بالإضافة إلى متعاونين دوليين لمناقشة تحديات المياه الوشيكة والحلول الفعالة التي يجب معالجتها في المنطقة العربية.
على مر السنين، زاد عدد المشاركين في المنتدى من المجتمع الدولي والدول العربية.
سيعقد المجلس العربي للمياه النسخة الخامسة من معرض الخليج العربي للمياه خلال الفترة من 21 إلى 23 سبتمبر 2021 في فندق جراند حياة بدبي تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات، وبدعم من جامعة الدول العربية ووزارة الموارد المائية والري المصرية وبالتعاون مع الشركاء الوطنيين والإقليميين والدوليين.
يوفر منتدى المياه العربي الخامس منصة فريدة للتواصل، ويعتبر المرحلة التي يناقش فيها قادة المجتمع العربي للمياه وصناع القرار الرئيسيون بدقة تحديات المياه التي تواجهها المنطقة العربية، باعتبارها واحدة من أكثر المناطق التي تعاني من ندرة المياه في العالم.
يمثل المنتدى أيضًا معلمًا هامًا في الفترة التي تسبق المنتدى العالمي للمياه ونقطة التقاء لأصحاب المصلحة الذين يرغبون في المشاركة في العملية الإقليمية العربية لتعكس صوت المنطقة العربية في الصندوق العالمي للطبيعة، وتعزيز الأولوية ومجالات التنمية في القطاعات الرئيسية المتعلقة بالمياه وتعبئة الإجراءات الرئيسية لتحقيق الأمن المائي في المنطقة العربية.
 

MENAFN23092021004956011432ID1102852036


Panasian1

إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.