Thursday, 23 September 2021 09:49 GMT

الاحتلال يفرض حصارًا مشددا على بلدة تقوع

(MENAFN- Palestine News Network ) بيت لحم/PNN/أقدمت قوات الاحتلال عصر اليوم الأربعاء، على إغلاق مداخل بلدة تقوع الى الشرق من بيت لحم بالبوابات الحديدة وفرضت حصار مشددا على سكانها البالغ عددهم نحو 15 ألف نسمة.

ومنع جيش الاحتلال، المركبات من الدخول إلى البلدة والخروج منها وكذلك طبقت إجراءات أخرى بحق المواطنين القاطنين بجوار الشارع الملتف حولها.

وقال مدير البلدية تيسير أبو مفرح إن الجنود فرضوا منعا للتجوال غير المعلن وذلك بدعوى رشق الحجارة باتجاه مركبات المستوطنين.

وأضاف أن هذه الاجراءات جاءت في أعقاب قيام الجنود الاحتلال باقتحام البلدة فجرا وبأعداد كبيرة.

وتابع إنه لم تمضِ عدة ساعات إلا وعاد الجنود لاقتحام البلدة مرة أخرى وتنفيذ عمليات عسكرية عقابية وانتقامية بحق نحو 15 ألف مواطن هم سكان البلدة لتنفذ تهديداتها ولتكون البلدة تحت وطأة هذا الاحتلال واجراءاته العقابية والعنصرية على مدى الاربع وعشرين ساعة الماضية.

MENAFN15092021000205011050ID1102803229


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.