Wednesday, 22 September 2021 01:44 GMT

«الخمسة الكبار» يبرز الريادة الإماراتية في بناء نموذج عمراني فريد

(MENAFN- Al-Bayan) المصدر:
  • دبي - مشرق علي حيدر - تصوير: زفير ويلسون
التاريخ: 15 سبتمبر 2021

اختتمت أمس (الأربعاء) في دبي، فعاليات الدورة 42 من معرض الخمسة الكبار، الحدث الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا في مجال صناعة البناء والتشييد بمختلف مكوناتها، وتميز بكونه الحدث الوحيد من نوعه بالحضور المباشر ضمن هذا القطاع الحيوي خلال العام 2021.

فقد احتضنت قاعات مركز دبي التجاري العالمي، 1200 جهة من 50 دولة، وشهد الحدث إقبالاً من آلاف المهندسين والمعماريين والمقاولين ومديري المشاريع وغيرهم، حيث تركزت الفعاليات على توفير التواصل مع أبرز رموز قطاعات الإنشاءات والمقاولات في المنطقة والعالم.

كما شهد الحدث انعقاد قمة الخمسة الكبار لكبار قادة البناء والتشييد فضلاً عن 70 جلسة حوارية شارك فيها نحو 150 متحدثاً عالمياً، سلطوا الضوء على مجموعة متنوعة من المجالات المهمة مثل الذكاء الاصطناعي والاستدامة وإدارة المشاريع، وذلك بهدف توفير فرصة فريدة للزوار للبقاء على اطلاع على أحدث الاتجاهات العالمية في هذا القطاع. 

تزامن انعقاد الحدث مع انطلاق الموسم الجديد للمعارض والمؤتمرات في دبي، حيث تواصل الإمارة ترسيخ نجاحها في استئناف نشاط المعارض الكبرى، من خلال ضمان أجواء آمنة بفضل التطبيق الصارم للإجراءات الوقائية وتوفير كل الإمكانات اللازمة لضمان صحة وسلامة العارضين والزوار ومنحهم الأجواء التي تمكنهم من تحقيق أهدافهم من المشاركة بكل طمأنينة وارتياح. 

وشهد قطاع مواد البناء والتشييد في منطقة الخليج العربي طفرة غير مسبوقة، وكانت ولا تزال الريادة لدولة الإمارات في صياغة نموذج فريد عبر صروحها العقارية ومشاريعها لتطوير البنية التحتية، التي صاحبها انتعاش منقطع النظير للقطاع، شهد سوق الإنشاءات في دولة الإمارات انتعاشاً كبيراً مدفوعاً بعدد من المشاريع الإنشائية والعقارية ومشاريع تطوير البنية التحتية التي يتم تنفيذها في الدولة؛ بالإشارة إلى ما تم نشره في التقرير الصادر عن »فيتش سوليوشنز« العالمية للدراسات.

والذي تناول عدداً من المشاريع العملاقة التي يتم تنفيذها في هذا المجال، أبرزها المشاريع الإنشائية المرتبطة بإكسبو 2020 دبي، وتوسيع البنية التحتية الخاصة بقطار الاتحاد، والذي تبلغ تكلفته 11 مليار دولار، بطول يزيد على 1.200 كيلو متر.

وحفلت الأيام الأربعة للحدث بالتركيز على تبني التكنولوجيا عبر قطاعات المنتجات، وناقشت أغلب مؤتمرات الحدث كيفية الاستجابة للطلب المتزايد على الإنشاءات الذكية في دول العالم عموماً ودول مجلس التعاون العربي خصوصاً.

وذلك بالتزامن مع تعافي وانتعاش السوق من جديد في أعقاب جائحة »كوفيد 19«. وأتاح المعرض نسخة افتراضية للحدث عبر الإنترنت بهدف تسهيل الاجتماعات الوظيفة الإضافية التي ستساعد المؤسسات على بدء أعمالها أينما كان موقعها.

ويُعد معرض الخمسة الكبار أبرز الفعاليات العالمية المتخصصة في مجال التشييد والبناء في المنطقة، إذ يجمع تحت سقف واحد أهم الشركات المعنية بكل التخصصات الداخلة في هذا المجال من أجل عرض أحدث المنتجات والتقنيات والأفكار، واكتشاف جسور تعاون جديدة يمكن من خلالها استحداث مزيد من فرص الازدهار للقطاع والنمو لأعماله على تعددها وتنوع أشكالها.

MENAFN15092021000110011019ID1102802711


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.