Saturday, 25 September 2021 09:01 GMT

الشرطة الكندية تعتذر بعد إلقاء جثة امرأة في حاوية القمامة

(MENAFN- Al Wakeel News) الوكيل الإخباري - اعتذرت الشرطة ومسؤولو الإطفاء في كندا علنًا عن سوء التعامل مع رفات بشرية بعد أن تم الخلط بين جثة امرأة محترقة ودمية عارضة أزياء وألقيت في حاوية قمامة تابعة للشرطة.

اضافة اعلان

وفي صباح يوم 23 يوليو، استجابت السلطات لتقارير عن حريق صغير خلف مصنع في شيربروك، كيبيك، على بعد ما يزيد قليلاً عن 30 ميلاً شمال فيرمونت.


وقال قائد شرطة شيربروك، دانيل ماكونيل، "عندما وصل الضباط إلى المكان، أفادهم شاهد عيان بأن شخصاً ما أشعل النار في دمية لعرض الأزياء من السيليكون".


وأضاف، بعد مشاورات بين إدارتي الشرطة والإطفاء، تم الاتفاق على التخلص من المانيكان في حاوية مركز الشرطة، والتي لا يمكن للعامة استخدامها.


لكن بعد ساعات من التخلص من الجسم المحترق، تقدم أحد السكان ببلاغ عن شخص مفقود.


وكانت المفاجأة عندما تتبع المحققون هاتف الضحية، ليصلوا لموقع الجسم المحترق، وهو ما دعا الضباط للربط بين الموقع وحادثة المانيكان، ليصلوا سريعاً لحقيقة وقوعهم في خطأ رمي جثة في مكب النفايات.


وفي تفسيره لواقعة الخلط بين الجثة ودمية العرض، قال اختصاصي التشريح، روبرت نيكولسن، لشبكة CBS، إن الجسم يفقد وزنه المائي عند حرقه ولا يبدو مثل الجثة البشرية.

 

المصدر - البيان

MENAFN01082021000208011052ID1102550463


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.