Tuesday, 27 July 2021 11:48 GMT

سلطات مدغشقر تعلن احباط محاولة لاغتيال الرئيس راجولينا

(MENAFN - Al-Anbaa) ألقت الشرطة في مدغشقر القبض هذا الأسبوع على ستة أشخاص بينهم أجنبي للاشتباه في تخطيطهم لقتل رئيس البلاد بعد تحقيق قال مسؤولون في الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي إنه استمر لعدة أشهر.
وأعلن مكتب المدعي العام في مدغشقر أمس عن إحباط محاولة اغتيال استهدفت الرئيس أندريه راجولينا وتوقيف العديد من المشتبه بهم »الأجانب والمحليين«.
وكان فرنسيان من بين الأشخاص الذين أوقفوا في هذا البلد الواقع في المحيط الهندي الثلاثاء الماضي »في إطار تحقيق بشأن تقويض أمن الدولة«، كما أوضحت مصادر ديبلوماسية.
وقالت المدعية العامة »استنادا إلى الأدلة المادية التي نملكها، وضع هؤلاء الأفراد خطة للقضاء على العديد من الشخصيات الملغاشية وتحييدها بمن فيهم رئيس البلاد«.
وأضافت »في هذه المرحلة من التحقيق المستمر، يؤكد مكتب المدعي العام أنه سيتم التركيز على هذه القضية«.
وخلال الاحتفال بعيد استقلال مدغشقر في 26 يونيو، أعلنت قوات الدرك أنها أحبطت محاولة اغتيال طالت وزير الخارجية المسؤول عن قوات الدرك، اليد اليمنى للرئيس، الجنرال ريتشارد رافالومانانا.
وأدى راجولينا اليمين رئيسا للبلاد في عام 2019 بعد انتخابات شهدت منافسة قوية وطعنا أمام المحكمة الدستورية من منافسه.
ولم يوضح المسؤولون حجم المؤامرة أو إلى أين وصلت عند إلقاء القبض على المتهمين.
وتولى راجولينا السلطة لأول مرة في المستعمرة الفرنسية السابقة التي يقطنها 26 مليون نسمة في انقلاب في مارس عام 2009 مطيحا بمارك رافالومانانا. وظل رئيسا لحكومة انتقالية حتى عام 2014.
وفي انتخابات 2019 طعن رافالومانانا على فوز راجولينا وخسر وزعم تزوير الانتخابات.

MENAFN22072021000130011022ID1102493838


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.