Friday, 30 July 2021 05:31 GMT

بازار العودة : فعالية وطنية تحمل رسائل مقاطعة منتجات الاحتلال وتعزيز المنتج الوطني والترفيه بمناسبة العيد

(MENAFN - Palestine News Network )بيت لحم /PNN/ شكلت فعاليات افتتاح بازار العودة في مخيم عايدة في محافظة ببيت لحم في ثاني ايام عيد الاضحى المبارك مناسبة وطنية واقتصادية ونضالية في ظل العيد لتوجيه رسائل عديدة للمجتمع اهمها محاربة منتجات المستوطنات وتعزيز المنتج الوطني ومساعدة النساء في مشاريع الاقتصاد المنزلي الى جانب تعزيز التكافل الاجتماعي هذا بالاضافة لكونها فعالية ترفيهية لاهالي المخيم والمناطق المحيطة به.

وافتتحت فعاليات البازار مساء امس بالقرب من بوابة ومفتاح العودة بتنظيم من مركز شباب عايدة الاجتماعي بمشاركة اربعين كشك لبيع منتجات متعددة منها مزروعات للفلاحين الفلسطينين ومنتجات يدوية نسوية من تطريز ومخلالات الى ازهار ومصنوعات يدوية من حلي وغيرها من حلويات منزلية حيث تستمر فعاليات البازار يومين.

وقال منذر عميرة رئيس مركز شباب عايدة الاجتماعي في حديث مع مراسل شبكة فلسطين الاخبارية PNN ان رسالة البازار هي العمل على تعزيز ثقافة المقاطعة والتاكيد على ان شعبنا لديه خيارات لمواجهة الاحتلال من خلال العديد من الوسائل وعلى راسها المقاطعة الى جانب المطالبة بمنع تسويق المنتجات الاسرايلية في السوق الفلسطيني.

واشار عميرة الى ان الرسالة الاخرى للبازار هي تعزيز حضور وعمل المراة حيث ان النسا ومرركز المراة في مركز شباب عايدة اللواتي عملن على الاعداد والافتتاح للبازا وجهودهن من اجل التخفيف على الاهالي اقتصاديا خصوصا ونحن على ابواب العام الدراسي من اجل مساعدة العائلات اقتصاديا حيث يوجد قسم للقرطاسية مشددا على ان كافة منتجات البازار تباع باسعار منافسة ومناسبة.

لمشاهدة البث لفعاليات البازار اضغط هنا

واضاف ان هناك اهداف على المستوى الاجتماعي للبازار فهو ايضا فصة لتنفيذ فعاليات للاطفال موضحا ان الحضور فاق التوقعات مشددا على اهمية العمل لاسعاد اطفالنا وتسويق منتجاتنا وتعزيز ثقافتنا الوطنية.

وقال انس ابو سرور المدير التنفيذي لمركز شباب عايدة الاجتماعي ان جهودا كبيرة بذلت بالشراكة ما بين مركز شباب عايدة ومركز المعلومات البديلة والاكشن ايد – فلسطين من اجل افتتاح البازار اليوم حيث تعاون الجميع وخصوصا المركز النسوي بهدف توجيه رسائل عدة لاهالي المخيم خصوصا وفلسطين عموما بضرورة محارية منتجات الاحتلال الاسرائيلي ومقاطعتها هذا الى جانب تعزيز المنتج الوطني خصوصا المنتجات المصنعة على ايدي النساء في المخيم ومحيطه وكافة مناطق بيت لحم.

واضاف ابو سرور ان البازار سمي ببازار العودة تاكيد على الحق الفلسطيني بالعودة الى الديار الاصلية التي هجر منها اهلنا عام 1948 وان كافة اشكال النضال السياسي والاقتصادي والاجتماعي يجب ان تقودنا الى هذا الحق الثابت .

واشار ابو سرور الى ان البازار يتضمن 40 كشك تتضمن انواع متعددة من المنتجات المحلية من مشغولات يدوية ومطرزات وخضار وحلويات بهدف تعزيز الاقتصاد المحلي للنساء العاملات اللواتي يدعمن اسرهن مثمنا جهود كافة النساء والفتيات اللواتي عمل على الاعداد والوصول لافتتاح البازار.

واشار ابو سرور الى ان فعاليات البازار تتضمن ايضا فقرات وفعاليات ترفيهية متعددة للاطفال من خلال المهرجين والفقرات الفنية والثقافية لتعزيز الثقافة والرفيه على الاهالي في المخيم.

بدوه ثمن سعيد العزة رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عايدة على دعم اللجنة لهذه الفعاليات التي تحمل رسائل وطنية وانسانية واقتصادية مشيرا الى انه يشعر بالرضى عن حجم الاهتمام والمشاركة المجتمعية والنسوية بفعاليات البازار.

واشار الى ان البازار تضمن تسويق منتجات فلسطينية في اطار الجهد الشعبي والرسمي لمحاربة منتجات المستوطنات معربا عن الامل بتنظيم فعاليات اوسع في المستقبل لتعزيز فكرة مقاطعة منتجات الاحتلال.

وقالت ازهار ابو سرور مسؤولة ملف التعليم باللجنة الشعبية ان هذا البازار يحمل معاني ايجابية عديدة بالمخيم في ظل عيد الاضحى المباك فهو يشكل مناسبة للتذكير والعمل على ضرورة محاربة منتجات الاحتلال وتعزيز المنتج المحلي الذي يعزز اقتصاد العائلات المستورة الحال والتي تقوم على رعايتها النساء كما انه مناسبة لعزيز قيم التطوع والتكافل الاجتماعي من خلال زاوية ملتقى الطلبة التي تسعى لتشجيع الثقافة والعمل المشترك بين قطاع الطلبة هذا الى جانب زاوية القرطاسية والكتب ونحن على ابواب العام الدراسي الجديد.

وثمنت ابو سرور هذه الفعالية التي تاتي ايضا بعد الاثار السلبية لجائحة كورونا على المجتمع الفلسطيني والتي تركت انعكاسات سلبية في المجتمع على اكثر من صعيد خصوصا الاطفال حيث ساهمت فعاليات البازار رغم بساطتها على ادخال البهجة في قلوب الاطفال.

محمد لطفي امين سر فتح في مخيم عايدة قال ان هذا السوق او البازار ياتي كرسالة وطنية وفعالية شعبية بتنظيم من مركز شباب عايدة الاجتماعي مشددا على ان فتح تدعم مثل هذه الفعاليات الوطنية التي تعزيز دور المراة في مجال تعزيز الاقتصاد الوطني ومحاربة منتجات الاحتلال الاسرائيلي كاحد ادوات مواجهة العنصرية الاسرائيلية.

من ناحيته شكر محمد باسم ابو سرورر عضو اللجنة الشعبية بالمخيم القائمين على البازار وقال :” لكل القائمين على بازار العودة، اوجه التحية و لكل من كان جزء من هذا العمل الجميل، كل التحية لكل شخص ادخل الفرحة الى قلوب الاطفال في المخيم. لا يوجد كلمات توصف جمالية هذا اليوم و كمية الابداع. يعطيكم العافية جميعا، يعطيكم العافية مركز شباب عايدة الاجتماعي. اجمل عيد اضحى”.

MENAFN22072021000205011050ID1102491738


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.