Friday, 30 July 2021 06:06 GMT

الصحة العالمية تتوقع أن تصبح المتحورة دلتا المهيمنة بالأشهر المقبلة

(MENAFN - Alghad Newspaper)

عمان – توقّعت منظمة الصحة العالمية الأربعاء أن تصبح المتحورة دلتا من فيروس كورونا، الشديدة العدوى والمسؤولة حالياً عن أكثر من 75 بالمئة من الإصابات الجديدة في عدد من الدول الكبرى، السلالة الأكثر هيمنة خلال الأشهر المقبلة.
وقالت المنظمة التي تتخذ من جنيف مقراً “من المتوقع أن تحل (متحورة دلتا) مكان المتحورات الأخرى بسرعة لتصبح السلالة المهيمنة من كورونا الأكثر انتقالاً في الأشهر المقبلة”، وفق ما نقلت شبكة يورونيوز الأوروبية .
وباتت دلتا سبباً لأكثر من 75 بالمئة من الإصابات الجديدة في عدد كبير من الدول، بينها الهند والصين وروسيا وإندونيسيا وأستراليا وبنغلادش وبريطانيا وجنوب إفريقيا والبرتغال وإسرائيل.
ولم تتضح بعد، وفق المنظمة، الآلية الدقيقة التي تجعل هذه المتحورة أكثر قابلية للانتقال مقارنة مع السلالات الأخرى.
وأحصت المنظمة تسجيل نحو 4ر3 مليون إصابة جديدة بكورونا خلال الأسبوع الممتد من 12 إلى 18 تموز، بزيادة نسبتها 12 بالمئة عن الأسبوع السابق.
وحذّرت من أنه “بهذا المعدل، من المتوقع أن يتجاوز العدد التراكمي للحالات المبلغ عنها منذ بداية الوباء في أنحاء العالم 200 مليون في الأسابيع الثلاثة المقبلة”.
وبرّرت هذا المسار بأربعة عوامل تتلخّص بظهور سلالات أكثر قابلية للانتشار، والتراخي في اتباع تدابير الصحة العامة واختلاط اجتماعي أقوى وواقع أن العديد من الأشخاص لم يتلقوا اللقاح بعد.
وارتفع، خلال الأسبوع الماضي، عدد الحالات الجديدة بنسبة 30 بالمئة في غرب المحيط الهادئ و21 بالمئة في أوروبا، بحسب المنظمة. وسجّلت إندونيسيا العدد الأكبر من الإصابات (350273) بزيادة قدرها 44 بالمئة، تليها بريطانيا (296447) بزيادة 41 بالمئة، ثم البرازيل (287610) التي سجّلت انخفاضاً بنسبة 14 بالمئة.
وتنتشر المتحورة، التي ظهرت للمرة الأولى في الهند، في 124 دولة وإقليماً حالياً، مع انضمام 13 دولة منذ الأسبوع الماضي الى القائمة، مقابل 180 تتفشى فيها متحوّرة ألفا التي ظهرت في بريطانيا، و130 دولة تنتشر فيها متحورة بيتا التي تم رصدها لأول مرة في جنوب أفريقيا، إضافة الى 78 دولة توجد فيها متحورة غاما التي ظهرت في البرازيل. -(بترا)

MENAFN21072021000072011014ID1102490340


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.