Friday, 23 July 2021 10:45 GMT

قرار دوسلدورف بإعادة لوحة الثعالب لورثة مالكها دون إجراءات قضائية

(MENAFN - Al-Anbaa) قررت مدينة ألمانية في وقت سابق من العام الجاري إعادة عمل فني قيم إلى ورثة رجل اضطهده النازيون دون اتخاذ إجراءات قانونية، لعدم وجود أي دليل على ارتكاب جريمة.  

وأعلن متحدث باسم مكتب المدعي العام في دوسلدورف أنه لايوجد اشتباه مبدئي بالاختلاس، مما يمهد الطريق للمدينة لإعادة لوحة "الثعالب" لفرانتس مارك إلى ورثة كورت جراوي (1944-1887) ، الذي كان مضطهدا من قبل النازيين. 

وقرر مجلس مدينة دوسلدورف بالإجماع في نهاية نيسان/ أبريل، بعد نزاع دام سنوات حول القطع الفنية المنهوبة ، إعادة اللوحة التي تقدر قيمتها بما لا يقل عن 14 مليون يورو (5ر16 مليون دولار). 

MENAFN21072021000130011022ID1102489708


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.