Friday, 06 August 2021 12:02 GMT

بانيت يستجيب لطلب بايدن ويمنع انعقاد المجلس الاعلى للتخطيط المسؤول عن البناء الاستيطاني بالضفة

(MENAFN - Palestine News Network )تل ابيب /PNN/ استجاب رئيس حكومة الاحتلال “الإسرائيلية”، نفتالي بانيت، اليوم الأربعاء، لطلب من إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، لمنع انعقاد المجلس الأعلى للتخطيط والبناء المسؤول عن بناء البؤر الاستيطانية في الضفة المحتلة.

وتعني هذه الاستجابة لتجميد كامل البناء الاستيطاني المستقبلي في الضفة المحتلة، وفق مصادر لصحيفة “إسرائيل هيوم” العبرية”.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه لا يمكن الموافقة على مخططات استيطانية جديدة طالما أن المجلس لا يجتمع، معتبرةً أن قرار بينيت “بمثابة استسلام للإملاءات الأميركية”.

وأوضحت أن “المجلس الأعلى للتخطيط” كان من المفترض أن ينعقد قبل نحو شهر، لافتةً إلى أن القرار بتجميد انعقاد المجلس، اتخذ بالاتفاق بين بينيت ووزير الحرب، بيني غانتس.

ويعقد المجلس الأعلى للتخطيط والبناء في الضفة، اجتماعًا دوريًا كل ثلاثة أشهر، للمصادقة على مخططات استيطانية جديدة بما في ذلك تطوير البنية التحتية في المستوطنات وتوسيع الحيز العام فيها.

ويمنح المجلس، مصادقات على أي مخططات للبناء الاستيطاني في الضفة الغربية، ويعتبر في الواقع المجلس الموازي للجنة القطرية للتخطيط والبناء، غير أن صلاحيته تقتصر على الضفة الغربية ويتبع إداريا لوزارة الجيش.

MENAFN21072021000205011050ID1102489445


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

HotForex Invest with an award winning Brand