,
Friday, 14 May 2021 03:48 GMT

أرابيا انفستمنتس تعين حازم مصطفى رئيسًا تنفيذيًا خلفًا لـشاهين

(MENAFN - Al-Borsa News) وافق مجلس إدارة شركة آرابيا إنفستمنتس هولدنج بالإجماع علي تعيين حازم محمد مصطفي في منصب عضو مجلس إدارة منتدب ورئيس تنفيذي، بداية من شهر مايو الجاري.

ويتولى الرئيس التنفيذي مهام عمله الجديد لما له من كفاءة وخبرة ومؤهلات لتنفيذ الخطط والسياسات والإستراتيجيات والأهداف الرئيسية للشركة وكذلك إقتراح إستراتيجية شامله وتوجيه الخطة الإستراتيجية بالإضافة إلي إقتراح خطة العمل الرئيسية والمرحلية وسياسات وآليات الإستثمار والتمويل وإدارة المخاطر وخطط إدارة الظروف الطارئة وتنفيذها.

ويتمتع حازم مصطفي بخبرة تفوق الـ 38 عام بالبنوك المحلية والإقليمية حتى أصبح مساعدًا اول للرئيس التنفيذي لبنك البركة مصر والمشرف على قطاعات التمويل والاستثمار وخطوط الأعمال بالبنك، وكذلك إدارة الشمول المالي. كما تولي عضوية ورئاسة كافة اللجان الرئيسية بالبنك ومنها لجنة الادارة التنفيذية، ولجنة ادارة الاصول والخصوم، ولجنة المخصصات، ورئيس لجنة التظلمات، والعديد من اللجان الأخرى.

وشغل حازم مصطفي عضوية مجالس إدارات شركات عديدة ومنها الجمعية المصرية للتأمين التعاوني وشركة كونستراكشن اند ديزاين، كما مثل البنك في عضوية مجالس إدارات شركة مجموعة التوفيق المالية القابضة وشركة التوفيق المالية للسمسرة في الاوراق المالية وشركة التوفيق للاستثمارات المالية وشركة التمويل المصري السعودي للاستثمار العقاري، وشغل عضوية اللجان التنفيذية والاستثمار والمراجعة بهذه الشركات.

وعمل أيضًا في عضوية مجلس أدارة شركة البركة للاستثمارات المالية – البركة كابيتال وهي الذراع الاستثماري للبنك ولجنتها التنفيذية.

وحصل مصطفي علي العديد من الشهادات المهنية، كما قام بالتدريس لطلبة دبلوم الدراسات العليا للعمليات المصرفية في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة.

MENAFN05052021000202011048ID1102028297


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.