,
Tuesday, 11 May 2021 11:36 GMT

مصر- اللى مالوش كبير الحلقة 22.. الخديوى يثبت براءة غزل ويعقد قرانه عليها.. صور

(MENAFN - Youm7) بدأت أحداث الحلقة 22 من مسلسل اللى مالوش كبير، بمحاولة تشويه غزل، بمياه النار، وهي نائمة داخل محبسها، من قبل إحدى نزيلات السجن بعد اتفاق قدرية طليقة الخديوى التي دفعت لإحدى السيدات 200 ألف جنيه لتشويه غزل داخل السجن انتقاما منها، لتنقذها كبيرة السجن في اللحظات الأخيرة و تعاتبها على فعلتها.

ويعود عابد تيمور "خالد الصاوى" من الخارج ويجلس يتحدث عن اشتياقه وحبه الشديد لغزل "ياسمين عبد العزيز" وافتقاده لها كثيرا، ثم يخبر مينا "محمود حافظ"، الخديوى "أحمد العوضى" عن مكان إبراهيم أحد رجال عابد الذى وضع المخدرات لغزل في الحقيبة ويقبض الخديوى على إبرهيم، ويذهب به إلى المحكمة، ويتم الإفراج عن غزل ويكون في انتظارها الخديوى ومفاتن "إيمان السيد" ويستقبلها بكل حب وفرحة ويطلب منها الزواج.

وتبلغ نادين "دنيا عبد العزيز" عابد عن موعد كتب كتاب غزل والخديوى ويجن جنونه ويأجر أحد الأشخاص لقتل الخديوى، لتنتهى الحلقة ويصوب القناص على الخديوى.

مسلسل "اللى مالوش كبير" يُعرض يوميا فى تمام الساعة 9 مساء على قناة cbc، ويعاد الساعة 2:15 صباحا و5 مساء، بينما يُعرض على قناة CBC دراما الساعة 10.45 مساء ويعاد 4.30 صباحا و6 مساء.

يذكر أن مسلسل "اللى ملوش كبير"، تأليف عمرو محمود ياسين، وإخراج مصطفى فكرى، وإنتاج شركة سينرجى، وبطولة ياسمين عبد العزيز وأحمد العوضى، وخالد الصاوى، وأحمد سعيد عبد الغنى، ودنيا عبد العزيز، ومحمود حافظ، وإيمان السيد، وبدرية طلبة وعايدة رياض وفتوح أحمد وأحمد الرافعى وأحمد عبد الله محمود، ومحمود ياسين "جونيور" وهدى الإتربى، وتدور أحداثه فى إطار اجتماعى أكشن.




اللى مالوش كبير

 




اللى مالوش كبير 

 




اللى مالوش كبير 

 




اللى مالوش كبير 

 




اللى مالوش كبير 

 

 


MENAFN04052021000132011024ID1102027642


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.