Saturday, 24 August 2019 05:14 GMT

  الأكثر تداولاً   

الإمارات والصين ترسمان خطاً أعمق للعلاقات يصنع المستقبل




(MENAFN - Al-Bayan) المصدر:

    بكين - وام

التاريخ:
22 يوليو 2019

وصل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى بكين، مساء أمس، في زيارة دولة إلى جمهورية الصين الصديقة، بدعوة من الرئيس الصيني شي جين بينغ، لبحث تعزيز العلاقات الاستراتيجية الشاملة بين البلدين الصديقين، وعدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، والمستجدات وتطورات الأحداث في المنطقة.

ورافق وصول سموه إلى مطار بكين مظاهر احتفال تقليدي وشعبي. وتُظهر تفاصيل برنامج الزيارة حجم الأهمية التي يوليها البلدان الصديقان لاتفاقية الشراكة الاستراتيجية بينهما، ودرجة الثقة العالية لدى القيادتين بأن ما هو مرصود لهذه الشراكة في تصنيع المستقبل يستند إلى موروث تراكمت إنجازاته على مدى أكثر من ثلاثة عقود من الموثوقية والمصالح المتبادلة.

وبدوره، بحث سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، مع وانغ يي، مستشار الدولة وزير خارجية الصين في بكين، السبل الكفيلة بتعزيز العلاقات وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين، إضافة إلى تبادل وجهات النظر تجاه عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، ومناقشة آخر تطورات الأوضاع في المنطقة.

وشدد سموه على متانة العلاقة الاستراتيجية الثنائية وتميزها، في ظل حرص قيادتي البلدين على تطوير التعاون بما يحقق تطلعاتهما المشتركة.

و أكد وانغ يي أن الإمارات "ستصبح لؤلؤة لامعة على طول ممر "الحزام والطريق، وسيتعزز دورها في ظل زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد. ووصف الوزير الصيني الزيارة بـ"قفزة في العلاقات بين البلدين، مضيفاً أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد والرئيس بينغ سيرسمان خطاً جديداً أعمق للعلاقات الاستراتيجية الشاملة بين البلدين.

محمد بن زايد يصل الصين ويبحث العلاقات الاستراتيجية وقضايا المنطقة


Share

MENAFN2107201901100000ID1098784902


الإمارات والصين ترسمان خطاً أعمق للعلاقات يصنع المستقبل