Wednesday, 21 August 2019 01:31 GMT
Authors_Square_PromoteArticle_Ink2019

  الأكثر تداولاً   

البحرين- بعد فصلها تعسفيا.. إلزام مركز طبي شهير بدفع مستحقات موظفة آسيوية وإعادتها إلى بلدها




(MENAFN - Akhbar Al Khaleej) ألزمت المحكمة الكبرى العمالية الثانية مركزا طبيا شهيرا للتجميل بدفع 3143 دينارا لمحاسِبةٍ آسيوية وذلك قيمة رواتبها المتأخرة بالإضافة إلى الحكم بأحقيتها بالحصول على تذكرة سفر وشهادة خدمة بالمدة التي قضتها في العمل وذلك بعد فصلها تعسفيا.

وقالت المحامية منار التميمي إن موكلتها كانت تعمل محاسبة بأجر شهري ألف دينار في المركز الطبي من عام 2014 بموجب عقد محدد المدة إلا أن مسؤولي المركز اتهموها باختلاس مبالغ مالية وتم توقيفها مع آخرين عن العمل لحين الانتهاء من مراجعة الحسابات وفصلها وإحالتها للمحاكمة التي قضت فيما بعد ببراءتها مما نسب إليها، فطالبت بتعويضها عن الفصل التعسفي ومكافأة نهاية الخدمة وتذكرة العودة وجواز السفر، إلا أن المركز امتنع عن سداد مستحقاتها.  وأشارت المحكمة في حيثيات الحكم الى أن بداية عمل المدعية كان في 2014 براتب 1000 دينار عبارة عن الراتب الاساسي 800 دينار وبدل السكن 200 دينار وأنها أحيلت للمحكمة الجنائية بتهمة الاختلاس وحصلت على حكم بالبراءة، الأمر الذي تستخلص منه المحكمة أن آخر يوم عمل هو 23/10/2017 وتستخلص منه المحكمة وجود العقد بين الطرفين غير محدد المدة وكان المركز لم يقدم ما يفيد تسليم راتب المدعية عن المدة المطالب بها ومن ثم تكون ذمتها مشغولة بالأجر عن تلك المدة مبلغ مقداره 667/766 دينار بحريني.

وعن طلب المدعية بدل الاجازة السنوية ولم يقدم المركز ما يدل على استنفاذ المدعية لرصيد إجازتها السنوية أو حصولها على البدل النقدي عن المدة المطالب بها، ومن ثم تستحق بدل الإجازة عن المدة المطالب بها بواقع 15 يوم اجر تقريبا بما يوازي مبلغ 400 دينار، كما انتهت المحكمة إلى أن مدة خدمة المدعية 2 سنتين و11 شهر و9 أيام تستحق عنها مكافأة نهاية الخدمة بواقع اجر 44125 يوم تقريبا بما يوازي مبلغ 667/1176 دينار كما أنها تستحق تذكرة سفر بالإضافة إلى شهادة الخدمة.

وأضافت المحكمة عن طلب المدعية التعويض عن الفصل التعسفي، فان براءة المدعية من الجريمة المسندة إليه لعدم كفاية الأدلة لا يزيل عدم ثقة المركز فيها ويوفر مبررا مشروعا لفصلها من العمل باعتبار أن فقد الثقة يعد مبرراً لفصلها من العمل طالما لم يثبت كيدية ما استند إليه صاحب العمل من فقد هذه الثقة وهو ما لا يتوافر معه ركن الخطأ الموجب للتعويض إلا أن المركز لم يراع مهلة الأخطار المنصوص عليها قانونا في المادة 99 من قانون العمل فمن ثم تستحق تعويضا مساويا لأجرها عن مدة الأخطار بمبلغ 800 دينار بحريني وعملا بالمادة 47 من قانون العمل وهو ما تقضي به المحكمة على النحو الذي سيرد بالمنطوق. 

ولهذه الأسباب حكمت المحكمة بإلزام المدعى عليها أن تؤدي للمدعية مبلغ 334/3143 دينار وتذكرة السفر وشهادة الخدمة اعتبارا من 14/11/2014 حتى 23/10/2017 ورفضت ما عدا ذلك من طلبات وألزمت كلا منهما بالمناسب من المصروفات وأمرت بالمقاصة بمقابل أتعاب المحاماة والمقدرة عشرين دينار. 

 


MENAFN2107201900550000ID1098782597


البحرين- بعد فصلها تعسفيا.. إلزام مركز طبي شهير بدفع مستحقات موظفة آسيوية وإعادتها إلى بلدها