en
Sunday, 19 November 2017 06:37 GMT

  الأكثر تداولاً   

img

مصر- بالصور.. المياه الجوفية تهدد أهالى قرية الفردان بالإسماعيلية

(MENAFN - Youm7)


يشكو أهالى قرية الفردان التابعة لمركز ومدينة الإسماعيلية من مشاكل متعددة، أهمها المياه الجوفية، والتى أصبحت تمثل خطرا كبيرا على الأراضى الزراعية وتؤدى إلى تبويرها نتيجة ارتفاع المياه الجوفية فى الأرض أيضا كما يشكو الأهالى من انقطاع مياه الشرب وانقطاع التيار الكهربائى فى بعض الأوقات وعدم رصف الطرق.

نقص مياه الشرب

يقول محمد السيد من أهالى القرية، أن قرية الفردان تضم 30 تابع وهى حديثة النشأة حيث تم اعتمادها قرية عام 2003 وتعانى من قلة الخدمات ومنها مياه الشرب، وهى ضعيفة جدا وأحيانا تنقطع المياه بالساعات نتيجة عمليات الإحلال والتجديد التى تتم بالقرية منذ فترة ولم تنته حتى الآن وهى مد شبكات جديدة بدلا من القديمة المصنوعة،الأمر الذى يجعل الأهالى يقومون بسد احتياجاتهم من المياه من خلال نقل المياه من القرى المجاورة ونأمل فى أن تنتهى التجديدات فى أسرع وقت لحل هذه المشكلة.

مشكلة المياه الجوفية

وطالب محمود عبد العزيز من أهالى قرية الفردان بتنفيذ مشروع الصرف المغطى بمنطقة الفردان، وذلك حلا لمشكلة المياه الجوفية وارتفاع منسوبها مما يهدد الأراضى الزراعية بالبوار وعدم الصلاحية للزراعة وإتلاف المحاصيل الزراعية، التى تعتبر دخل أساسى لمعظم الأسر بالقرية.

رصف الطرق

وأكد حسن عبدالرحيم من أهالى القرية على ضرورة استكمال رصف الشوارع الرئيسية والفرعية بالقرية ومنها طريق عزبة المنشار، لتسهيل نقل المحاصيل من القرية إلى خارجها، وأيضا لمساعدة الأهالى فى حرية التحرك بدون معاناة وخاصة أن معظم القرى ترابية ولم يتم رصفها.

الكهرباء

وطالب محمد فراج من أهالى قرية الفردان، بتجديد شبكات الإنارة وإحلال للأعمدة الكهربائية القديمة والمحولات التى أصبحت غير صالحة للعمل ومتهالكة وتتسبب فى انقطاع شبة مستمر للتيار الكهربائى داخل المنازل وفى الشوارع.

حل مشكلة المياه الجوفية

ومن جهته أشار المحاسب محمود الصورى رئيس قرية الفردان إلى أن الوحدة المحلية بالتنسيق مع الجهات المعنية الرى والزراعة لحل مشكلة المياه الجوفية وإدراج المنطقة ضمن مشروع الصرف المغطى، كما تم تنفيذ أعمال السواتر الحديدية لجوانب ترعة بورسعيد فى المناطق المنهارة لحماية جسر الترعة والطريق الموازى لها بتكلفة 4 ملايين جنيه، بمعرفة الموارد المائية والرى، وذلك لمواجهة توسعات الترعة لتغذية محطة مياه الإسماعيلية الجديدة، وتم تطوير ورفع كفاءة محطة مياه الشرب بالكيلو11 لتصل بالطاقة الانتاجية إلى 60 لتر مكعب فى الثانية، والتى تخدم قرية الفردان وتوابعها والجامعة العمالية ومعهد إعداد القادة والمعهد الفنى الصحى ومنطقة الكيلو7 والكيلو 11 و13 وغرب الترعة، وطريق الصالحية وإنارة الطريق الأوسط بالقرية بتركيب 200 لمبة و3 محولات بتكلفة مليون جنيه، ورفع كفاءة 85 عمود كهرباء وجار رصف طريق الكيلو 13 شرق بطول 2 كيلو و600 متر ورصف طريق معهد الشامى بطول كيلو ونصف بتكلفة 500 ألف جنيه.

وأضاف الصورى إلى أنه تم مؤخرا الانتهاء من وحدة الشئون الاجتماعية بالقرية وتم افتتاحها بحضور اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية بتكلفة 250 ألف جنيه بالجهود الذاتية، وتم بنائها عن طريق المشاركة الشعبية من أهالى قرية الفردان، لتخدم ما يزيد عن 35 ألف نسمة من سكان القرية، حيث تقدم خدمات رعاية الأسر المنتجة وبرامج، الضمان الاجتماعى وتكافل وكرامة، وكذلك رعاية أسر المجندين وافتتاح طريق أمين شعراوى الذى تم رصفه بطول 1350متر، وبتكلفة 1.5 مليون جنية ليخدم أهالى الفردان خاصة فى الأوقات التى تتعرض فيها القرية لسوء الأحوال الجوية.

طلب إحاطة

وقالت النائبة أمال رزق الله عضو البرلمان عن محافظة الإسماعيلية أنها سوف تقدم طلب إحاطة لوزير التنمية المحلية حول مشاكل قرى الإسماعيلية وما تعانيه من نقص فى الخدمات الأساسية لاتخاذ اللازم وتوفير ميزانيات لحل هذه المشاكل.

وأشارت أمال رزق الله إلى أن من بين هذه المشاكل مشكلة ارتفاع المياه الجوفية فى قرى الإسماعيلية والتى تهدد الأراضى الزراعية وخاصة فى قرية الفردان وقريةالمنايف بمدينة أبوصوير حيث تحاصر المياه الجوفية ما يقرب من 2000 فدان أراضى زراعية بين منطقة الكيلو 5 ومنطقة الكيلو7 ولا يوجد بها صرف مغطى ويعانى أهالى قرية المنايف من ضعف مياه الشرب وتلوثها.


صيانة الأعمدة الكهربائية


تركيب سواتر حديدية لترعة بورسعيد


مواصلة العمل بمشروع الصرف الصحى


ترعة بورسعيد


مدخل قرية الفردان


وحدة الشئون الاجتماعية



MENAFN1011201701320000ID1096069940


مصر-  بالصور.. المياه الجوفية تهدد أهالى قرية الفردان بالإسماعيلية